اكتشاف مومياء مصابة بسرطان الثدي بأسوان

منوعات

الثلاثاء, 24 مارس 2015 16:24
اكتشاف مومياء مصابة بسرطان الثدي بأسوان مقابر الامراء الاثرية باسوان
القاهرة – بوابة الوفد:

توصلت بعثة أثرية إسبانية تعمل بمنطقة مقابر الأمراء الأثرية - غرب النيل بأسوان - إلى أول إصابة بمرض سرطان الثدي لسيدة تعود لأكثر من 2200 سنة قبل الميلاد .

وأوضح الأثري نصر سلامة مدير عام آثار أسوان والنوبة أن الكشف الطبي الجديد قام به العالم الإسبانى ميجيل أوتاجا التابع لجامعة ايرانادا الإسبانية وهو

من أشهر علماء التشريح فى العالم حيث توصل أثناء عمل إحدى البعثات الإسبانية التي تعمل فى مجال التنقيب والاكتشافات الأثرية بمنطقة مقابر الأمراء غرب النيل بأسوان إلى مومياء إحدى السيدات داخل المقبرة رقم 34 تعود للأسرة السادسة ، حيث تبين إصابتها
بمرض سرطان الثدي منذ نحو2200 سنة قبل الميلاد .
وأكد مدير عام آثار أسوان والنوبة أن العالم الإسبانى عثر على بقع على الهيكل العظمى للسيدة تدل عل الإصابة بالمرض والتي أدت إلي تدهور حالتها ووفاتها فى سن ما بين 25 إلى 30 عاما .
وأضاف أنه عثر أيضا على علاج مجهول كانت السيدة تتناوله خلال فترة مرضها، فى حين أن إصابتها أدت إلي إعاقتها عن العمل وأداء واجباتها الحياتية .