رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بريطانيا تشرع تقنية "الإخصاب الثلاثى"

منوعات

الأربعاء, 25 فبراير 2015 17:52
بريطانيا تشرع تقنية الإخصاب الثلاثى
القاهرة – بوابة الوفد:

أصبحت بريطانيا أول دولة في العالم تضفي صبغة شرعية على تقنية الإخصاب الصناعي الثلاثي العلاجية، التي يقول الأطباء إنها ستحول دون توارث الأمراض المستعصية، فيما يخشى منتقدوها من أن تكون خطوة نحو إنجاب "أطفال حسب الطلب".

فبعد مناقشات استمرت أكثر من ثلاث ساعات وافق مجلس اللوردات بالبرلمان البريطاني في اقتراع، الثلاثاء، على تغيير مواد في

القانون بما يتيح الاستعانة بهذه التقنية، ليكرر نتيجة اقتراع مماثل جرى في مجلس العموم في وقت سابق من الشهر الجاري.
وتسمى هذه التقنية التبرع بالميتوكوندريا، أو الإخصاب الصناعي الثلاثي، لأن النسل سيتضمن جينات من الحمض النووي الريبوزي منقوص الأكسجين (دي أن إيه) للأم والأب، ومن
أنثى متبرعة.
ورغم أن هذه التقنية لا تزال في مهدها بمرحلة البحث المعملي في بريطانيا والولايات المتحدة، يقول الخبراء إنه عقب تذليل العقبات القانونية، فإن أول طفل بريطانيا سينجب بالاستعانة بهذه التقنية سيولد في مطلع عام 2016.
والميتوكوندريا أحد مكونات الخلايا، وتعمل كبطاريات دقيقة مولدة للطاقة. والحمض النووي الموجود في الميتوكوندريا مختلف عن الحمض النووي الموجود في نواة الخلية، ولا يؤثر على الصفات البشرية كلون الشعر أو العين والمظهر أو السمات الشخصية.