صور..

رسالة ماجستير تبحث توفير الإسكان الملائم بجامعة أسيوط

منوعات

السبت, 14 فبراير 2015 13:17
رسالة ماجستير تبحث توفير الإسكان الملائم بجامعة أسيوط
أسيوط - بوابة الوفد - محمد ممدوح:

شارك الدكتور محمد عبدالسميع، رئيس جامعة أسيوط، بالحضور فى مناقشة رسالة ماجستير بكلية الهندسة، بصفته عضواً بلجنة التحكيم.

وذلك تحت عنوان "دور المدن والمجتمعات العمرانية الجديدة فى توفير الإسكان الملائم لذوي الدخل المنخفض فى مصر"للباحث محمد نبيل أحمد المعيد بقسم الهندسة المعمارية وبحضور أعضاء لجنة التحكيم التي تضم كذلك الدكتور محمد عصمت حامد العطار، أستاذ العمارة بكلية الهندسة بالجامعة البريطانية، والدكتور محمد عزمي أحمد موسى، والدكتورة عزة محمد جعيص، من قسم الهندسة المعمارية بكلية الهندسة بالجامعة.
أكد رئيس الجامعة أن أهمية الرسالة ترتبط بتناولها لقضية مهمة تشغل ملايين المصريين من ذوي الدخل المنخفض

التي تضمن تقييماً لمشروع "ابني بيتك" بأسيوط الجديدة، كحالة للدراسة التي أوضحت أن الدولة اهتمت فى جميع برامج إسكان ذوي الدخل المنخفض المطروحة بالجوانب الاقتصادية والسياسية مع إهمال النواحي الإنسانية، موضحاً أن الأسباب التي أدت إلى ضعف الإشغال بمدينة أسيوط الجديدة تتضمن نقص الخدمات وفرص العمل وضعف شبكة المواصلات وعدم توافر عامل الأمن على النحو الملائم وافتقار المدينة لعوامل الجذب.
أشار البحث إلى أن زيادة عدد السكان الذي لم يقابله زيادة مناسبة في توفير الوحدات السكنية الملائمة أدى
إلى تفشي ظاهرة المساكن العشوائية التي أظهرت دراسة حديثة صادرة عن الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء وصولها إلى 1221 منطقة عشوائية على مساحة 2 مليون فدان بمختلف محافظات مصر تأوي 15 مليون نسمة.
وفى نهاية الدراسة أوصى الباحث بضرورة قيام الدولة بوضع سياسة للمتابعة والتقييم المستمر للمجتمعات العمرانية الجديدة، وذلك للتعرف على الإيجابيات وعلاج السلبيات وتصحيح مسار التجربة، وكذلك إنشاء قاعدة بيانات متجددة تضم المعلومات الاجتماعية والاقتصادية لمختلف شرائح وأفراد المجتمع مع تكاتف الجهود الحكومية وغير الحكومية كافة فى توفير الدعم بكل أشكاله والتأكد من توجيهه لذوي الدخل المنخفض (كما تم عرضه فى التجربة الأمريكية) وذلك عن طريق الدعم المباشر أو تقليل الضرائب على السكن إلى جانب توجيه الدعم فى صورة تيسيرات فى الدفع وتيسير قروض البناء واستخراج الرخص.