رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

إقبال على السوق الشعبي بمهرجان سلطان بن زايد

منوعات

الاثنين, 02 فبراير 2015 14:02
إقبال على السوق الشعبي بمهرجان سلطان بن زايدمهرجان سلطان بن زايد التراثي بالإمارات
بوابة الوفد

شهد اليوم الثاني من الفعاليات المصاحبة لمهرجان سلطان بن زايد التراثي بالإمارات ، إقبالاً ملحوظاً على السوق الشعبي، من قبل الزوار الذين أبدوا رضاهم عن كل ما يقدمه السوق من منتجات تراثية تمثل عراقة الماضي في صور زاهية تمتزج مع الحاضر.

وأشاد المشاركون بتنظيم السوق والذي شهد توسعاً في عدد المحلات التجارية التي تجاوزت 150 محلا داخل خيمة ضخمة بالإضافة لعشرات المحلات التي انتشرت حول ميدان المهرجان.
وتقدم المشاركون بالشكر لسمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان، لما يقدمه من رعاية للتراث بمختلف ألوانه، ترسيخاً لرؤية القيادة الرشيدة التي تتمثل في الإهتمام بالتراث لخلق جيل واعٍ مثقف يحترم ماضيه.
وأتاح المعرض ضمن أروقته الفرصة لهواة المنتجات التراثية لعرض أعمالهم، كما ذكرت إحدى المشاركات، والتي تشارك لأول مرة بمعروضات تمثل الزي التراثي لأهل المنطقة

خلال العقود الماضية وأن بعضها لا زال يستخدم حتى اليوم.
كما تحدثت مشاركة أخرى شاركت في عدة مهرجانات عن منتجاتها المتمثلة في الأطباق الشعبية، (كالخبيصة والبلاليط والعرسية)، بالإضافة (للبثيث والهريس)، وقالت إن الطبق الشعبي الإماراتي يلقى الكثير من الإقبال واستحسان الزوار، مشيرة إلى أنه رغم دخول الأصناف الأجنبية من الأطمعة الواردة من الخارج، فلا زال الطبق الإمارتي يحظى بشعبية واسعة.
وأفادت هند المحيربي أنها تركب العطور منزلياً وتصنع الدخون، التي تعرضها ضمن محل واسع في السوق الشعبي، بالإضافة لبعض المصنوعات التراثية الأخرى، وقالت إن العطور والدخون تمثل جزءاً مهماً من تراث الدولة. وأكدت أن حضور سمو راعي المهرجان الدائم، وزيارته للمعرض يعتبر حافزاً للمشاركة
في المواسم الأخرى.
من جانب أخر زار الدكتور والباحث الياباني "شوهي ساتو" السوق الشعبي يرافقه كلاً من ميثاء سلمان الزعابي رئيسة قسم التاريخ الشفاهي لدراسة الأنساب بالأرشيف الوطني، والباحثة الإماراتية مريم سلطان المزروعي.
في البداية تحدث الدكتور "شو هي ساتو" قائلًا: أنا باحث ياباني مهتم بالتاريخ والتراث في المنطقة، كما أعمل على بحث عن الموارد المائية في الدولة.
وعن زيارته للمهرجان قال: يجب أن أربط الماضي بالحاضر، وابني خلفية عن حياة أبناء المنطقة قديمًا وحديثًا لدعم بحثي عن الموارد المائية في الدولة، وأستطرد قائلا: في أي بحث يمس حياة البشر في مختلف الأماكن والثقافات يجب أن نؤصل للماضي، وأضاف: المهرجانات والفعاليات هي الأسلوب الصحيح لتوثيق التراث، وربط الجيل الحالي بالقديم من الأباء والأجداد.
كما أبدى الدكتور "شو هي ساتو" إعجابه بالسوق الشعبي، والأجواء التراثية الحقيقية التى يمنحها لزواره، عائدًا بهم لسنوات مضت.
ويفتح المعرض أبوابه للزوار يوميا حتى 14 فبراير الجارى، ويعد زوار المهرجان بالمزيد من المنتجات المتنوعة المفعمة بعبق التراث، ضمن الفعاليات المصاحبة لمهرجان سلطان بن زايد التراثي.