رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بالصور.. سلطان بن زايد يضيف 3 أشواط لمهرجان التراث

منوعات

الاثنين, 02 فبراير 2015 12:17
بالصور.. سلطان بن زايد يضيف 3 أشواط لمهرجان التراثجانب من الجولة
القاهرة - بوابة الوفد - سامي أبوالعز:

تفقد سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان، ممثل صاحب السمو، رئيس الدولة، رئيس نادي تراث الإمارات، فعاليات مهرجان سلطان بن زايد التراثي 2015 في يومه الثاني.

قام سموه بجولة ميدانية في شبوك المزاينة والتقى فريق التحكيم، واطلع على حجم المشاركة في أشواط اليوم الثاني لمزاينة الإبل الأصايل ضمن منافسات المهرجان التي تم تخصيصها لفئة (المداني)، واطمأن سموه على آلية دخول الإبل والتسجيل والتحكيم، ووجه بضرورة تقديم التسهيلات كافة للأخوة الملاك للتنافس الشفاف في جميع أشواط المزاينة وتوسيع دائرة المشاركة بما يتناسب مع حجم المهرجان وتنوع فعالياته.
وفي مبادرة كريمة من سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان، وجه سموه بإضافة ثلاثة أشواط (تلاد) لفئات: الـ(المداني، العشار، والعزّف) لإتاحة الفرصة بشكل أكبر أمام الملاك للمشاركة والمنافسة بأجمل ما أنتجته عزبهم من المطايا الأصيلة. وتأتي هذه المكرمة لتضاف إلى مكرمة سموه في الدورة الحالية بإضافة أشواط التلاد إلى أشواط المزاينة وهي المرة الأولى التي يتم إضافة مثل هذه الأشواط في تاريخ المزاينات.
ولقيت مبادرة سموه ترحيباً واهتماماً واسعين من المشاركين كافة في أشواط المزاينات، وأكدوا أن هذه المكرمة تؤكد على تميز المهرجان وتفرده في هذا المجال وتشجع الملاك على الاهتمام والعمل على

زيادة الانتاج الملحي والحرص على إنتاج إبل أصيلة بعيدا من التهجين وخلط الدماء.
الرميثي: مبادرة كريمة..
أشاد سعادة أحمد سعيد الرميثي، رئيس اللجنة العليا المنظمة للمهرجان، بمبادرة سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان، بزيادة عدد أشواط "التلاد"، وقال إن مثل هذه المبادرات الطيبة واللفتات الكريمة ليست بجديدة على سموه، وما عرف عنه من حرص واهتمام على الارتقاء بالتراث في كافة جزئياته، وتعزيز مكانة الإبل كجزء مهم من الموروث االشعبي المحلي، وأضاف الرميثي أن ذلك يأتي في إطار تشجيع ودعم المشاركين وتوسيع رقعة المنافسات، وتعزيزا لمشروع الاهتمام والمحافظة على سلالات الإبل الأصيلة، وتشجيع الملاك على انتاج أجمل المطايا المحلية الأصيلة، مشيرا إلى أن لفتة سموه قد أثلجت صدور جميع المشاركين في مزاينات المهرجان، وقد انعكس ذلك على حجم المشاركة في منافسات يوم أمس واليوم بأشواط (تلاد الجماعة)، حيث توافد عدد كبير من الملاك والمربين للمشاركة والدفع بأفضل وأجمل ما أنتجتهم عزبهم من الإبل.
وحول النجاح الكبير لفعاليات المهرجان في يومه الثاني، أكد الرميثي أن المظاهر
الاحتفالية التي تشهدها سويحان هذه الأيام، والمشاركة الضخمة من المواطنين وأبناء دول مجلس التعاون الخليجي في الحدث إنما يعكس جهود وأفكار سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان ومتابعته الحثيثة لتقديم تظاهرة ثقافية تراثية تليق بمستوى الموروث العريق لدولة الإمارات.
وأعرب الرميثي عن تقدير اللجنة المنظمة لحضور ومتابعة سموه للإجراءات والترتيبات كافة الخاصة بالفعاليات وتطويرها والتوجيه بتقديم الدعم للمشاركين كافة وتوفير كل احتياجاتهم في المنافسات والفعاليات التراثية كافة. وقال رئيس اللجنة العليا المنظمة للمهرجان نحن نسعى لأكثر من النجاح في مجال المحافظة على مفردات التراث الوطني والعمل على نشره على المستوى الدولي، ضمن مشروع ورؤية سمو الشيخ سلطان بن زايد نحو تكريس الهوية الوطنية في نفوس الأجيال الجديدة والعمل على حماية التراث وصونه في إطار حضاري.
كما تفقد سمو الشيخ سلطان بن زايد راعي المهرجان مسابقة المحالب واطلع على عملية التسجيل والفرز والتحكيم، حيث شهدت حظائر محالب الإبل في المهرجان، نشاطاً غير عادي في أول وثاني أيام المهرجان، فمنذ صباح أمس وفي وقت مبكر انطلقت مسابقة المحالب في فئتي المحليات والمحليات الخواوير، حيث بلغ عدد المشاركين للأشواط الخمسة 398 مشاركا في أول أيام المسابقة.
وأكد محمد مسلم رئيس المحالب، أنه تم استبعاد أربع مطايا من الإبل المشاركة لاصابتها بالمرض، وأضاف ما دون تلك الحالات المرضية، فالمسابقة تمضي كما خطط لها مع الالتزام التام بالشروط كافة، وتحظى بالرعاية والاهتمام الكبير من سمو الشيخ سلطان بن زايد وبالمشاركة الكبيرة من طرف الملاك بدولة الإمارات ودول مجلس التعاون والدول العربية الشقيقة.