رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بنسبة 1680% :

زيادة أعداد العاهرات في عهد حزب أردوغان

منوعات

الخميس, 29 يناير 2015 11:13
زيادة أعداد العاهرات في عهد حزب أردوغان
القاهرة – بوابة الوفد :

قال نائب حزب الحركة القومية (MHP) عن مدينة أضنة، جنوب تركيا، سيف الدين يلماز أن عدد النساء اللاتي يمارسن الدعارة شهد زيادة 1680% خلال فترة حكم حزب العدالة والتنمية المستمرة منذ 13 عامًا. وأضاف يلماز في كلمة ألقاها خلال

مشاركته في برنامج نظمته رئاسة شعبة الحزب ببلدة "كوزان" التابعة لمدينة أضنة.

ونشرت وكالة الأناضول التركية ما قاله نائب حزب الحركة القومية (MHP) عن مدينة أضنة، جنوب تركيا، سيف الدين يلماز أن عدد النساء اللاتي يمارسن الدعارة شهد زيادة 1680% خلال فترة حكم حزب العدالة والتنمية المستمرة منذ 13 عامًا.

وأضاف يلماز في كلمة ألقاها خلال

مشاركته في برنامج نظمته رئاسة شعبة الحزب ببلدة “كوزان” التابعة لمدينة أضنة أن أصدقاء ورفاق درب حزب العدالة والتنمية بدأوا يعترفون في أي دولة تأسس حزبهم وكيف تم إعداد برنامجه السياسي.

وأعاد يلماز إلى الأذهان قول رئيس الوزراء السابق رجب طيب أردوغان “أنا رئيس مشارك في مشروع الشرق الأوسط الكبير"، موضحًا أن من خططوا لتأسيس حزب العدالة والتنمية هم أشخاص لهم مصالح في تركيا ومنطقة الشرق الأوسط.

وأشار إلى تقارير مديريات الأمن التركية التي تكشف عن ارتفاع

معدلات تعاطي المواد المخدرة في البلاد إلى 1700% ونزول سن التعاطي حتى المرحلة الابتدائية، قائلًا: "إن الأسرة السليمة التي تشكل المجتمعات الصحية هي التي تنهض بالأمة والبلاد. وتكشف التقارير الرسمية في عهد الحكومة الحالية عن زيادة معدلات الطلاق بنسبة 2800%. وتشير تقارير مديريات الأمن إلى أن عدد النساء المشاركات في أعمال الدعارة شهد زيادة 1680%. فنحن نمر بمرحلة تم القضاء فيها على قيم المجتمع طوال 13 عامًا رغم استخدام الخطاب الإسلامي في الظاهر باستمرار، والواقع هو انتشار الفساد في المجتمع".

وقال يلماز: أخاطب من هنا، من بلدة كوزان، من يدَّعون أن أوضاع الاقتصاد التركي جيدة للغاية. فعلى الرغم من تلاعبهم في التقارير والأرقام الرسمية للدولة، إلا أن نائب رئيس الوزراء للشؤون الاقتصادية يوضح أن 85% من المجتمع التركي يعاني من ديون للبنوك ومؤسسات الائتمان".