ملتقى السفر بالرياض: ضرورة مواقع التواصل فى التسويق السياحى

منوعات

الجمعة, 18 أبريل 2014 13:23
ملتقى السفر بالرياض: ضرورة مواقع التواصل فى التسويق السياحىصورة أرشيفية
كتب - عبدالخالق خليفة:

كشفت بيانات نشرتها ملتقيات سياحية أن دور مواقع التواصل الاجتماعى يتعاظم فى الترويج للسفر بصفة عامة وللمناطق السياحية بصفة خاصة، ويكاد يكون أشبه بدور دعائى ذى موثوقية عالية يستمد فيها المستهلكون للمنتجات السياحية معلومات مباشرة من أفراد ذوى تجربة غالباً من  دون مقابل وبدافع تطوعى.

حظى جانب السياحة والسفر بنصيب الأسد، حيث يشارك مستخدمو "تويتر وفيسبوك وإنستاجرام" بصور لوسائل انتقالاتهم أثناء

سفرهم والمناطق السياحية والفنادق مع تعليقاتهم إيجاباً أو سلباً، وهو ما يخلق رأياً عاماً جدير بالاهتمام.
أسهمت تطبيقات الإعلام الاجتماعى بشكل فاعل فى زيادة التسويق بشكل عام فى مواقع التواصل الاجتماعى، خصوصاً فيما يتعلق بالجانب السياحى.
أوصت ملتقيات عالمية بضرورة استثمار الإعلام الاجتماعى فى التسويق للوجهات السياحية وشركات الطيران ونشر الثقافة
السياحية والسفر وجعلها جزءاً لا يتجزأ من الثقافة العامة عبر الإعلام الجديد والتطبيقات الاجتماعية.
كشفت ورقة عمل فى منتدى خاص بالإعلام الاجتماعى فى إسطنبول وتحت عنوان "قبول التكنولوجيا" أن العملاء يهتمون بهذه المعلومات والصور المنشورة فى تلك المواقع؛ بل إنها تؤثر بشكل واضح فى توجهات المستخدمين لهذه التقنيات، ومستوى تأثيرها قد يفوق الأساليب الدعائية التقليدية لأنها متوفرة وسهلة الاستخدام من خلال الأجهزة الذكية.
دعا الملتقى إلى استهداف عملاء شبكات التواصل الاجتماعى من مزودى خدمات الضيافة كالفنادق والرحلات السياحة وشركات الطيران.