رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

ترويج السياحة فى "الجلف الكبير" بالوادى

منوعات

الثلاثاء, 18 مارس 2014 13:12
ترويج السياحة فى الجلف الكبير بالوادى
كتبت ـ فاطمة عياد:

تواصل سبعة وعشرين سيارة دفع رباعى، تضم علماء وصحفيين وديبلوماسيين وأعضاء من الأسر الحاكمة العربية، فعاليات إحياء ذكرى مغامرات الأمير حسين كمال فى منطقة الجلف الكبير وجبل العوينات، التى مر عليها 90 عاماً، ترويجاً لمنتج السياحة البيئية وسياحة

السفارى.

وكانت الرحلة قد بدأت فعالياتها ظهر الجمعة الماضى 14 مارس، حيث توجه الوفد المكون من 70 فرداً (30 مصرياً و40 أجنبياً من جنسيات إيطاليا – فرنسا – ألمانيا – كوريا – إسبانيا ) من مطار القاهرة للخارجة، ثم الانطلاق

عبر سيارات دفع رباعى إلى منطقة الجلف الكبير وجبل العوينات ومنطقة بحر الرمال الأعظم، ثم تنتقل بعد ذلك إلى عين دال، ثم الصحراء البيضاء، ثم البحرية والعودة إلى القاهرة يوم 26 من مارس الجارى. 
ومن جانبه قال ناصر حمدى رئيس هيئة تنشيط السياحة، إن وزارة السياحة، وهيئة تنشيط السياحة، ترعى مثل تلك الفعاليات التى تعكس تنوع الأنماط السياحية فى مصر، وتروج لمنتج السياحة البيئية وسياحة
السفارى، وفى ضوء الجهود المتواصلة لاستعادة الحركة السياحية الوافدة، خصوصاً أن الحدث يحظى بتغطية إعلامية مكثفة من وسائل إعلام أجنبية ومحلية.
يذكر أن الجلف الكبير هو موقع معزول فى محافظة الوادى الجديد، على حدود مصر الجنوبية الغربية مع ليبيا والسودان، ويتردد عليه الكثير من السياح كل عام أحياءً لذكرى اكتشافه، مساحة هضبة الجلف الكبير 7770 كم من الحجر الجيرى والحجر الرملى، يذكر أنه فى سنة 2007 أعلن مجلس الوزراء المصرى منطقة الجلف الكبير محمية طبيعية، وتضم تلك المحمية جبل العوينات ومنطقة السلكا ووادى صورة وكف المستكاوى، الذى يضم أكثر من 2000 صورة ونقش من أيام إنسان ما قبل التاريخ وآثاراً فرعونية.