رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الاكتشاف المبكر يحميك من النوبات القلبية الصامتة

منوعات

الاثنين, 17 مارس 2014 07:31
الاكتشاف المبكر يحميك من النوبات القلبية الصامتة د. هاني أمين
كتب - مصطفى دنقل:

حذر تقرير طبي نشرته جمعية القلب الأمريكية من النوبات القلبية الصامتة التي تاتي بشكل مفاجئ من دون إنذار، لافتة إلى أن الإنسان قد يتفادى النوبة القلبية في حال لاحظ بعض الاعراض التي قد تصيبه قبل النوبة بـ 24 ساعة.

يقول الدكتور هاني أمين، استشاري القلب وقلب الأطفال بطب عين شمس: تحدث الأزمة القلبية غالباً عندما تمنع جلطة دموية تدفق الدم في الشريان التاجي – الوعاء الدموي الذي يوصل الدم إلى جزء من عضلة القلب - عرقلة تدفق الدم إلى القلب قد تؤدي إلى تلف جزء من عضلة القلب أو حتى إلى تدميرها الكلي وفي الماضي كانت النوبات القلبية تنتهي في أحيان كثيرة بالموت، أما اليوم فغالبية الذين يصابون بنوبات قلبية يبقون أحياء على قيد الحياة وذلك بفضل الوعي المتزايد لعلامات النوبات القلبية وأعراضها وبفضل تحسين العلاجات وتطويرها وهناك عدة أعراض تظهر عند الإصابة بالأزمة القلبية منها الضغط والشعور بالاحتقان أو الضغط في مركز الصدر يستمر لأكثر من بضع دقائق والشعور بألم ينتشر إلى ما غير الصدر إلى الكتف والذراع والظهر أو حتى الأسنان والفك وأوجاع في الصدر لفترات آخذة في الازدياد وألم متواصل في الجزء العلوي من البطن وضيق التنفس والتعرق والشعور بالموت الوشيك والغشي «الإغماء» والغثيان والقيء وتعب غير عادي أو غير مبرر ولا تظهر أعراض النوبة القلبية نفسها لدى جميع الأشخاص

الذين يصابون بنوبة قلبية وإن ظهرت أعراض النوبة القلبية نفسها فلا تكون بدرجة الحدة نفسها لدى جميع من يتعرضون للنوبة القلبية والعديد من النوبات القلبية ليست دراماتيكية كتلك التي تظهر على شاشة التليفزيون بل فإن بعض الأشخاص يصابون بنوبة قلبية دون أن تظهر لديهم أعراض النوبة القلبية على الإطلاق، ومع ذلك كلما ظهرت علامات وأعراض أكثر ازداد احتمال حدوث نوبة قلبية والعلامة الأولى على نوبة قلبية وشيكة قد تكون ألماً متكرراً في الصدر يزداد قوة وحدة عند بذل جهد جسدي بينما يخف عند الدخول إلى الراحة.
ويضيف الدكتور هاني أمين: مضاعفات النوبة القلبية تتعلق عادة بالأضرار التى لحقت بالقلب خلال النوبة القلبية وتؤدي هذه الأضرار إلى المشاكل التالية: عدم انتظام ضربات القلب إذ تضر بعضلة القلب نتيجة النوبة القلبية ويمكن أن تتكون دوائر كهربائية قصيرة تؤدي إلى اضطراب نظم القلب وفشل القلب الاحتقاني والضرر الذي يلحق بالأنسجة القلبية قد يكون كبيراً إلى درجة أن الجزء الناجي «الذي بقي معافى» من عضلة القلب غير قادر على ضخ الدم من القلب بشكل طبيعي وسليم ونتيجة لذلك فإن كمية الدم التي تصل إلى الأنسجة والأعضاء المختلفة في
الجسم تكون أقل من الطبيعي المعتاد مما قد يسبب ضيق التنفس والتعب وتورم الكاحلين، وقد يكون فشل القلب مشكلة مؤقتة تتعافى تلقائياً بعد أن يتعافى القلب في غضون بعضة أيام أو أسابيع من صدمته المترتبة عن النوبة ولكن قد يكون فشل القلب أيضاً مرضاً مزمناً ناجماً عن ضرر كبير ودائم لحق بالقلب خلال النوبة القلبية وأضرار في صمامات القلب إذا ما لحق ضرر بأحد صمامات القلب خلال احتشاء عضلة القلب قد يتفاقم الضرر إلى مشاكل تسرب تشكل خطراً جدياً على الحياة.
ويؤكد الدكتور هاني على الطبيب أن يبحث أثناء الفحص الجسدي الروتيني عن عوامل خطر قد تؤدي إلى الإصابة بنوبة قلبية إذا ما أصيب شخص بنوبة قلبية أو إذا كان يشك في أنه يتعرض إلى نوبة قلبية فينبغي له أن تجرى الفحوصات التالية: رسم القلب الكهربائي وإنزيمات القلب وموجات صوتية للقلب ورسم قلب بالمجهود وموجات صوتية للقلب بالمجهود الدوائي ومسح ذري للقلب وقسطرة للقلب  وعند حصول نوبة قلبية يجب اتخاذ الخطوات التالية: على الفور ودون أي تأخير الاتصال الفوري لتلقي المساعدة الطبية العاجلة وحتى عند مجرد الشك بحصول أزمة قلبية يجب التصرف دون أي تردد أو تأخير، ففي كل دقيقة تمر بعد حدوث النوبة القلبية يزداد أكثر فأكثر عدد الأنسجة التي لا تحصل على الأكسجين اللازم بشكل طبيعي ومنظم الأكسجين مما يؤدي إلى تضررها أو تلفها التام وموتها والطريقة الرئيسية لوقف الضرر في الأنسجة تكمن في الإصلاح السريع للدورة الدموية بحيث يعاود الدم تدفقه ووصوله إلى مختلف خلايا الأنسجة والأعضاء في الجسم والعلاج السريع للأزمة القلبية يشمل الأسبرين وموسعات الشرايين ومذيبات الجلطات والقسطرة القلبية لسرعة تحديد مكان الشريان محل الجلطة وتوسيعة وهذا يعطي نتائج جيدة جداً.