العشماوى:استغلال الأطفال بالأحداث السياسية مستمرًا

منوعات

الخميس, 16 يناير 2014 10:33
العشماوى:استغلال الأطفال بالأحداث السياسية مستمرًاالدكتورة عزة العشماوي
متابعات:

أكدت الأمين العام للمجلس القومى للطفولة والأمومة الدكتورة عزة العشماوي، أن مسلسل استغلال الأطفال فى الأحداث السياسية مازال مستمرا، وهو ما حذر منه المجلس منذ فترات سابقة، لما له من خطورة بدنية ونفسية على الطفل وهو غير مدرك لما يطلب منه.

وقالت – فى تصريح لها اليوم - إن غرفة عمليات (مرصد مكافحة الاستغلال السياسى للطفل) والمنعقدة بمقر المجلس القومى للطفولة والأمومة وبالتعاون مع إئتلاف (شبكة الدفاع عن الطفل المصرى) ومسئولى خط نجدة الطفل "16000" ومنظمة (فيس) للأطفال بالمجلس قد تعاملت مع كافة البلاغات التى وردت إليها بحيادية تامة وشفافية بغض النظر عن الاتجاهات.
وأضافت أن غرفة العمليات تلقت أمس بلاغا مفادة استخدام الأطفال كدروع بشرية فى مواجهة الشرطة مع بعض الأهالى فى محافظة الجيزة وتم إحالته إلى خط نجدة الطفل 16000 وتم إبلاغ جمعية نور الحياة بالجيزة للمتابعة والتى أفادت أن شهود العيان قالوا

"إن مسيرات رافضة للدستور فى قرية المنصورية عند مدخل مدرسة عادل جبر الثانوية شهدت مشاركة أطفال" وقد حدث أشتباكات مع قوات الأمن مما عرض هؤلاء الأطفال للخطر.
وأشارت إلى أن جمعية الشباب بمحافظة القاهرة رصدت قيام أحد الأفراد باستغلال عدد من الأطفال فى التأييد للدستور أمام لجنة مدرسة سراى القبة الثانوية للبنات، كما ورد بلاغ لخط نجدة الطفل 16000 تضمن قيام مجموعة من البلطجية بإختطاف طفل منذ أكثر من 45 يوما وأهله لا يعرفون مكانه وتم القبض على أحد هؤلاء البلطجية وسيتم إحالة هذا البلاغ للداخلية للعثور على الطفل واتخاذ الإجراءات اللازمة.
وأشارت إلى أن خط النجدة تلقى بلاغا من والد تلميذ بمدرسة أشمون التجريبية للغات بأشمون يشتكى من مدير المدرسة وكذلك مدرسة الدراسات الإجتماعية، حيث أنهما يضطهدا الطفل وهو من التلاميذ المتفوقين دراسيا مما جعله ينفر من المدرسة وتم إحالته الى وزارة التربية والتعليم.