كاميرا سرية فى محل ملابس نسائية

منوعات

الأربعاء, 15 يناير 2014 15:40
كاميرا سرية فى محل ملابس نسائيةمحل ملابس نسائية
بريطانيا - وكالات

اعتقلت الشرطة البريطانية رجلاً في الـ38 من العمر، استخدم كاميرا سرية لتصوير تنانير النساء في متجر، والتقاط صور للمتسوقات.

وقالت صحيفة «ديلي ميل» اليوم (الأربعاء) إن، جون بانيستر، ركّب الكاميرا السرية في محل ملابس نسائية في ضاحية بانديفورد بمدينة ولفرهامبتون في مقاطعة مدلاندز الغربية، للتجسس على المتسوقات لما يقرب من ثلاثة أعوام.
وأضافت أن الشرطة ألقت القبض على

بانيستر في تشرين الثاني (نوفمبر) 2012 بعد أن اشتبه زبائن المتجر بأنه يتصرف بطريقة غريبة وقاموا بإبلاغها، واعترف لاحقاً أمام الشرطة بأنه استخدم جهازاً متطوراً من تصميمه الخاص للتجسس على النساء والتقاط صور لهن في أوضاع خادشة للحياء، ومن ثم تحميل الصور الملتقطة على حاسوبه.
وأشارت الصحيفة إلى أن الشرطة عثرت على مئات الصور لفتيات بعضهن لا تتجاوز أعمارهن سبعة أعوام حين فتشت منزل بانيستر، والذي اعترف أمام محكمة التاج بمدينة ولفرهامبتون بالتقاط ما يقرب من 250 صورة غير لائقة لنساء في محل بيع الملابس خلال الفترة بين أيار (مايو) 2010 وتشرين الثاني (نوفمبر) 2012.
وقضت محكمة التاج بمدينة ولفرهامتبون بأن يخدم بانيستر المجتمع لمدة عام، وإخضاعه للمراقبة لمدة ثلاثة أعوام، وإدراج اسمه على لائحة مرتكبي الجرائم الجنسية لمدة خمسة أعوام.