"كودنى شكرا" تهز عرش السياسة

منوعات

الاثنين, 30 ديسمبر 2013 16:07
كودنى شكرا تهز عرش السياسة
كتبت – منة الله جمال :

استمرت ظاهرة لعبة الأرقام على موقع التواصل الاجتماعى فيس بوك لليوم الثالث على التوالى التى أصبحت هوس لدى مستخدمي الفيس بوك، فقد حازت على رضا جميع الأعمار والثقافات.

وأطلق اليوم "الفيسبكيون" على لعبة الرقام لقباً جديداً "كودنى شكراً"، فالمصريين كعادتهم يبدعون ويخترعون حتى أبسط الأشياء التى يقدرون عليها، فهذه اللعبة الجديدة أعادت الحميمية والمشاعر الرقيقة بين الأصدقاء بعد أن نالت منهم السياسة وصراعات الحياة اليومية، فيمكنك ببساطة التعبير عما

بداخلك بأسط الكلام تجاه الآخرين.
وأصبحت كودنى شكراً هوس جديد شغل مستخدمو الفيس بوك حتى أن المشرفين على أهم وأكبر الصفحات الثورية والسياسية انصرفوا عن هموهم ومتابعة مجريات الأحداث التى كانت تسيطر وبقوة منذ اندلاع ثورة 25 يناير، وشاركوا بقوة فى اللعبة الجديدة.
وظهر ولع مستخدموا الفيس بوك بكودنى شكراً حيث يستطيع كل مستخدم أن يكتب رقماً
يعد ككود فى الرسائل الخاصة لصديقه، ليكتب عنه ما يريد دون حرج أو يتحدث عن ذكريات تجمعهم ولا يعرف أحد سواهم عن هذا الكود وصاحبه.
وتراجعت معدلات مشاركة وتناول مستخدمو الفيس بوك أخبار تنظيم الإخوان المسلمين الإرهابى وعناصره، وأخبار الفريق أول عبد الفتاح السيسى نائب رئيس الوزارء ووزير الدفاع، والأحداث السياسية بشكل عام لصالح كودنى شكراً.
كما دشن مستخدمو الفيس بوك جروب جديد يحمل اسم لعبة كود الصراحة، وسرعان ما شارك العشرات فى الجروب لمتابعة كل ما هو جديد فى عالم "كودنى شكراً" الذى بدأ يهز عرش السياسية فى مصر.