رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الصحة: التبرع بالدم وسيلة وحيدة لضمان توافره بالمستشفيات

منوعات

الأحد, 22 ديسمبر 2013 12:14
الصحة: التبرع بالدم وسيلة وحيدة لضمان توافره بالمستشفيات
متابعات:

أعلنت وزارة الصحة والسكان بأن خدمات نقل الدم القومية تمتلك عدد ٤٢ سيارة لجمع الدم موزعة على المراكز الإقليمية التابعة لخدمات نقل الدم القومية على مستوى المحافظات،

وهى تقوم بجمع الدم عن طريق "المتبرع الطوعى" وذلك بإنتشار تلك السيارات بالميادين العامة وأماكن التجمعات على مستوى الجمهورية؛ حيث أن تبرع المواطنين بالدم هو الوسيلة الوحيدة لضمان توافره واستخدامه عند الحاجة بالمستشفيات أو بنوك الدم.. بالإضافة إلى الحملات المنضمَّة التى تقوم بها مراكز خدمات نقل الدم القومية بالتنسيق مع الهيئات العامة والوزارات والمصالح الحكومية الكبرى ومحطات المترو، حيث بلغ عدد الحملات المنضمَّة بالمركز القومى خلال شهر نوفمبر من العام الحالى " ٨١ "

حملة وتم تجميع عدد ٣٠٦٦ وحدة دم منها.
وأضافت الوزارة - فى بيان صحفى صادر اليوم الإثنين - بأن خدمات نقل الدم القومية تقوم بتغطية احتياجات بنوك الدم التخزينية بالمستشفيات الحكومية على مستوى المحافظات، حيث يقوم كل مركز إقليمى بتغطية احتياجات بنوك الدم التابعة له عن طريق إرسال طلبيات أسبوعيًا بالاحتياجات بناءً على الطلبات التى تقوم المستشفى بإرسالها إلى المركز الإقليمى لاحتياجاتها خلال تلك الفترة ، والتى تُستخدم بدورها فى عمليات العلاج على نفقة الدولة والتأمين الصحى والحوادث، وهذا ما توفره الدولة، أما الأفراد العاديون فيشترونه
بسعر ٩٠ جنيهًا للكيس، وهو سعر مدعَّم لتغطية جزء من تكلفة تحليل وتجهيز الدم.
وبالنسبة لبنوك دم المستشفيات الجامعية وبعض بنوك الدم التابعة للوزارة، فإنها تضطر إلى اللجوء إلى جمع الدم عن طريق أقارب المريض وذلك لقلة الأعداد المتوافرة بها من المتبرعين الطوعيين بالإضافة لعدم وجود سيارات كافية لجمع الدم خاصة بها، وكذلك لقيام المستشفيات بإجراء العديد من العمليات الجراحية والتى تحتاج إلى نقل كميات كبيرة من الدم، حيث أن المصدر الأساسى للدم هو الإنسان ولا يمكن تصنيعه ولا يوجد بديل علاجى آخر، كما أن المواطنين لا يقومون بالتبرع إلا فى أوقات الحاجة ..
وتؤكد وزارة الصحة أنها ستقوم بتكثيف الحملات الإعلامية لتشجيع المواطنين على التبرع بالدم، وتهيب بالسادة الإعلاميين القيام بواجبهم نحو توعية المواطنين بأهمية التبرع بالدم وتنمية ثقافة التبرع المنتظم والاستفادة الصحية التى تعود على المتبرع بعد عملية التبرع.