رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مصر تستعيد من بلجيكا مسروقات المتحف المصرى

منوعات

السبت, 07 ديسمبر 2013 12:04
مصر تستعيد من بلجيكا مسروقات المتحف المصرىالمتحف المصري
بوابة الوفد - متابعات:

تستعيد مصر الاسبوع الجاري الجزء العلوي لتمثال من الفيانس الأخضر لأحد نبلاء الأسرة الـسادسة والعشرون سرق من بين ما نهب من مقتنيات المتحف المصري يوم جمعة الغضب في الثامن والعشرين من يناير عام 2011.

صرح الدكتور محمد إبراهيم وزير الدولة لشئون الآثار، أن التمثال انشطر إلي نصفين عند تحطيم اللصوص فاترينة عرضه وتم أخذ الجزء العلوي منه وهرب إلي

بلجيكا وبيع لأحد المواطنين البلجيكيين، وعند عرضه علي أحد علماء الآثار الفرنسيين لإبداء رأيه فيه تبين للعالم الفرنسي أنه قام بدراسته داخل المتحف المصري عام 1989، وقام بإبلاغ وزارة الآثار بوجود التمثال في
بلجيكا.
وأكد وزير الآثار أنه فور إخطار عالم الآثار الفرنسي لوزارة الآثار بوجود التمثال في
بلجيكا تم اتخاذ الاجراءات اللازمة بالتنسيق مع وزارة الخارجية المصرية وسفارة مصر في بروكسل ومخاطبة الانتربول واليونسكو والتنسيق مع حائز التمثال لتسليمه بدون مقابل إلي السفارة المصرية الاسبوع الجاري تمهيداً لعودته إلي مصر.
وكشف وزير الآثار أن الجزء المستعاد من التمثال مسجل في سجلات المتحف المصري ولم يدرج ضمن مفقودات المتحف مما دعاه إلي إحالة الموضوع والقائمين علي القسم الذي فقد منه التمثال إلي النيابة للتحقيق في عدم الإبلاغ فقدانه ضمن ما فقد من مقتنيات المتحف.