جهاز شئون البيئة فى انتظار تغير حقيقى

منوعات

الأحد, 01 ديسمبر 2013 12:33
جهاز شئون البيئة فى انتظار تغير حقيقىد. ليلي إسكندر
بوابة الوفد - متابعات:

أثنت الدكتورة ليلى اسكندر وزيرة الدولة لشئون البيئة على موافقة الدكتور عمرو السماك لتوليه منصب رئيس جهاز شئون البيئة الجديد وتركه لجامعة الإسكندرية للاستفادة من خبرته الطويلة فى الجهاز الذى يعد أحد الكيانات المهمة فى الوزارة وتحتاج إلى إحداث طفرة للنهوض به.

ومن جانبه، قال الدكتور عمرو السماك رئيس جهاز شئون البيئة الجديد، فى أولى تصريحاته لوكالة أنباء الشرق الأوسط، إن الجهاز له دور حيوى وهام فى الفترة القادمة حتى يشعر المواطن أن هناك تغييرا ملموسا يتم على أرض الواقع بجانب دوره فى الحفاظ على البيئة.
وأضاف السماك أنه يعكف حاليًا على دراسة العديد من الملفات وأن هناك خططًا قصيرة المدى وسريعة التنفيذ فى أكثر من ملف بجانب الخطط الاستراتيجية طويلة المدى والاستعانة بالخبراء المتخصصين للحصول على أفضل نتيجة ممكنة.
وأوضح السماك أنه فيما يتعلق بالملف الخاص بالمنظومة الجديدة للنظافة فإن الشباب هم عصب هذا المشروع وعامل أساسى لإنجاحه بجانب الاعتماد على المشاركة الجماهيرية والتوعية الثقافية للمواطنين..مؤكدا أن التجربة مصرية

وسنعتمد فيها على وسائل التكنولوجيا الحديثة.
يذكر أن الدكتورعمرو السماك كان يشغل رئيس قسم علوم البحار- كلية العلوم جامعة الإسكندرية أستاذ الجيولوجيا البحرية ، جامعة الإسكندرية (2005 حتى الآن)، أستاذ الإدارة البيئية البحرية جامعة الخليج العربي (2009 - 2013)، رئيس لجنة ضمان الجودة والاعتماد - جامعة الخليج العربي/ البحرين حصل على شهادة الدكتوراه في علوم البحار( الجيولوجيا البحرية)، ماجستير علم المحيطات ( الجيولوجيا البحرية ) – جامعة الإسكندرية 1988 ، بكالوريوس علوم البحار- جامعة الإسكندرية - 1982.
وفيما يتعلق بالاهتمامات البحثية يعد السماك من أكبر المتخصصين فى مجال الإدارة البيئية، إدارة المنطقة الساحلية ، تحليل السياسات البيئية، تقييم الأثر البيئي، إدارة بيئات الشعاب المرجانية،جيولوجيا الشعاب المرجانية، تلوث العناصر النادرة.
وحاز السماك على جائزة أفضل مشروع بحثي فردي بكلية العلوم للعام الدراسي 2001-2002 جامعة الإمارات العربية المتحدة .. جائزة تقييم الأثر البيئي، وجائزة أفضل ورقة بحثية وعرض تقديمي خلال ورشة عمل حول "تقييم الأثر البيئي" مؤسسة الكويت للتقدم العلمي نوفمبر2007.