قلة النوم سبب السلوك العدوانى للمراهقين

منوعات

الأربعاء, 27 نوفمبر 2013 11:03
قلة النوم سبب السلوك العدوانى للمراهقين
كتب – سامح سعيد:

أظهرت دراسة حديثة أن قلة عدد ساعات النوم عند المراهقين تزيد من سلوكهم العدواني وردود أفعالهم السلبية، بالإضافة إلى أنها تجعلهم غير قادرين على ضبط أنفسهم والسيطرة على انفعالاتهم.

ووجد باحثون من جامعة فلوريدا أن السلوك المنحرف لدى بعض المراهقين يرتبط بشكل مباشر مع حرمانهم من الحصول على قدر كافي من النوم، وذلك بالاعتماد على تحليل بيانات ومعطيات 825 مراهقًا تمت متابعة سلوكهم اليومي منذ الولادة وحتى بلوغ الـ15 من العمر.
وأخذت الدراسة بعين الاعتبار تأثير العوامل الأخرى على جنوح المراهقين وميلهم للعنف، مثل معاملة الوالدين والمحيط الاجتماعي، وتبين أن

قلة النوم أحد الأسباب الرئيسية التي تساعد على ذلك.
وأكد الدكتور رايان ميلدروم وهو أحد الذين أشرفوا على الأبحاث، أن النوم يتيح للجسم استعادة توازنه وإصلاح وترميم أي خلل يمكن أن يحدث فيه، وخاصة لدى الأطفال والمراهقين الذين تنشط لديهم عمليات النمو وتجديد الخلايا.
وكانت أبحاث سابقة أجراها الدكتور كريستوفر بارنز وهو أستاذ مساعد في جامعة واشنطن قد ربطت بين الراحة في النوم وسلوك الموظفين في العمل في اليوم التالي، وأكد بارنز على أن نقصان عدد ساعات النوم عن الحد الطبيعي يقود إلى تصرفات خارجة عن قواعد السلوك العامة.