اكتشاف جديد ينقذ ملايين المعرضين للسكتة القلبية

منوعات

الاثنين, 18 نوفمبر 2013 16:56
اكتشاف جديد ينقذ ملايين المعرضين للسكتة القلبية
كتب – سامح سعيد

في دراسة نشرتها صحيفة الدايلي ميل البريطانية توصل علماء بريطانيون إلى نظام حقن جديد سيحدث ثورة في طرق علاج مرض السكتة القلبية، من شأنه إنقاذ آلاف المرضى، إذ يعمل على تحقيق انكماش في حجم القلب المتضخم، وفقاً لدراسة حديثة.

وقد اختبر العلماء هذا العلاج الجديد على الحيوانات بحقنها بجين يحمل اسم "Sumo-1" له آثار إيجابية، تمثلت في تقليص حجم القلب المتضخم وعودته إلى حجمه الطبيعي، وتحسين وظائف القلب وعمله بطريقة طبيعية وزيادة تدفق الدم من خلال صدمة قوية تحدثها الحقنة .
وتحدث السكتات القلبية عندما يختل توازن القلب ويتوقف تدفق الدم إلى جزء من عضلة القلب،

والتي تصيب أكثر من 750 ألف بريطاني، معظمها يقع بين كبار السن على وجه الخصوص، ويتم إنقاذ قرابة 140 ألف شخص سنوياً فقط، وتمثل أمراض الشرايين حول القلب السبب الرئيسي للوفاة في العالم.
وأشار المشرف على الدراسة الدكتور روجر حجار إلى أن طريقة العلاج بالحقن الجيني تعد أول تجربة للعلاج الذي يستطيع بالفعل تقليص حجم القلب المتضخم وتحسين وظائفه وضخ الدم بشكل أفضل.
ويتوق روجر إلى اختبار هذا العلاج لأول مرة على البشر من المرضى الذين يعانون من التعرض للأزمات القلبية بشكل متكرر، ويجرى الآن الحصول على موافقة من إدارة الغذاء والدواء الأمريكية لاختبار العلاج.