دراسة:

المرأة أكثر عرضة لأمراض الحساسية والمناعة

منوعات

السبت, 09 نوفمبر 2013 08:21
المرأة أكثر عرضة لأمراض الحساسية والمناعة
متابعات :

تشير الدراسات الحديثة إلى أن الفتيات الصغيرات يتمتعن بصحة أفضل من نظرائهن من الرجال إلا أن هذه الحقيقة العلمية تتغير مع التقدم فى العمر .

فعندما يتعلق الأمر بصحة الجنسين ، فقد كشفت دراسة حديثة عرضت فى الاجتماع العلمى السنوى للكلية الأمريكية للأمراض

الحساسية والربو وعلم المناعة عن أن البالغين من الذكور هم أكثر صحة من الإناث البالغات .
كانت "ريناتا إنجلر" أخصائية الحساسية قد قدمت النتائج المتوصل إليها فى الاجتماع العلمى السنوى للكلية الأمريكية مشيرة إلى أن
الإناث البالغات هن أكر عرضة لأمراض الحساسية والربو وأمراض المناعة الذاتية .
وتشيرالبيانات إلى أن قبل بلوغ مرحلة البلوغ يكون الذكور أكثر حساسية للربو وأزمات التنفسية والصدرية بالإضافة إلى الحساسية الغذائية بين الإناث إلا أنه على الرغم من ذلك تتغير الأدوار لتدخل الإناث مرحلة البلوغ والشباب ليصبحن ضحية لنوبات الحساسية والربو لتظل حالاتهن من الحالات المزمنة .