رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تجنبا للإصابة بفيروس الكورونا...

طبيب مصرى يقدم نصائح للمعتمرين والحجاج

منوعات

الاثنين, 29 يوليو 2013 09:44
طبيب مصرى يقدم نصائح للمعتمرين والحجاج
متابعات :

أكد الدكتور مجدى بدران عضو الجمعية المصرية للحساسية والمناعة واستشارى الاطفال وزميل معهد الطفولة بجامعة عين شمس أنه على الرغم من ارتفاع عدد حالات الاصابة بفيروس الكورونا والذى بلغت 91 حالة فى 9 دول إلا انه لا داعى للذعر حيث ان الفيروس ضعيف جدا وهش خارج جسم الانسان ولايعيش أكثر من 24 ساعة.

وقال بدران إن الذين التقطوا العدوى هم من المسنين، والأفراد وثيقى الالتصاق بالمرضى والعاملين فى الرعاية الصحية او احد افراد اسرته او من اقاموا فى نفس المكان، منوها الى ان الذين التقطوا العدوى غالبا ما لديهم مشكلات صحية اخرى، ونقص فى المناعة.
وأضاف أن 80 % من الحالات المصابة بالفيروس تقريبا من السعودية، وباقى الحالات فى دول اخرى عربية واجنبية ولهذا فإن وزارة الصحة السعودية اصدرت مجموعة شروط واجب توافرها فى القادمين للعمرة والحج هذا العام وذلك فى إطار الاجراءات الاحترازية الخاصة بمرض متلازمة الشرق الاوسط التنفسية " ميرز "التى يسببها فيروس كورونا الجديد.
وتابع ان تلك الشروط تضمنت التوصية بتأجيل اداء مناسك العمرة والحج لهذا العام لكبار السن والمصابين بالامراض المزمنة كمرضى القلب والكلى والجهاز التنفسى والسكر ومرضى نقص المناعة الخلقية والمكتسبة بالاضافة الى المصابين بامراض الاورام والحوامل والاطفال.
واشار الدكتور بدران الى ان فيروس الكورونا يصيب الجهاز التنفسى وتنتقل العدوى عن طريق الرذا الملوث من المريض وعن طريق سوائله وافرازاته التى تلوث الاسطح فتتسلل للجهاز التنفسى من خلال الانف او الفم، موضحا ان اعراض المرض تتمثل فى التهابات رئوية حادة وحمى وسعال وقصور فى التنفس وانه لايوجد تطعيم حتى الان ضد المرض.
وأكد الدكتور مجدى بدران انه لاداعى لفرض قيود على السفر او التنقل او الحج لاشخاص العاديين ، مجددا التحذير بعدم السفر فى 6 حالات تعد اكثر عرضة للاصابة بالمرض وهى حالات نقص المناعة والمسنين والاطفال اقل من 12 عاما والحوامل والمصابين بامراض مزمنة ومرضى

السرطان والحالات الحرجة.
وأوضح ان فيروس الكورونا سمى بهذا الاسم لانه محاط بهالة تشبه الاكليل مزودة ببروزات سطحية تجعل الفيروس يظهر كقرص الشمس تحت الميكروسكوب الالكترونى، موضحا ان هذه البروزات هى فى الواقع بروتينات تتواجد بكثافة على سطح الفيروس وهى مسئولة عن اختيار الهدف بدقة " الانسان الاكثر عرضة للاصابة واستقبال الفيروسات " .
وذكر ان فيروس الكورونا يصيب الجهازين التنفسى والهضمى ولها دور كبير فى حدوث نوبات البرد فى الانسان حوالى " ثلث الحالات " وبعضها يصيب الطيور، منوها الى انه تم عزل الفيروس لاول مرة فى عام 1937 من الدجاج وتم حتى الان اكتشاف 15 نوعا منه 5 تصيب الانسان و تتميز بانها ضعيفة جدا وهشة ويمكن قتلها بسهولة بالمطهرات الطبية المعتادة.
ونصح الدكتور مجدى بدران الراغبين فى اداءا لعمرة والحج بتجنب الاصابة بفيروس الكورونا وكذلك الاشخاص العاديين باستخدام الاقنعة وغسل الايدى بالماء والصابون ، وتعقيمهما بالمطهرات الطبية قبل لمس الانف أو الفم و ضمان التهوية الجيدة فى الاماكن المغلقة ومكافحة التدخين والاهتمام بالتغذية الجيدة الشاملة وشرب الماء بوفرة والسوائل الطبيعية وعصائر الفاكهة ، مشيرا الى انه فى حالة ظهور اعراض خلال الاقامة بالسعودية واستمرارها الى اسبوعين بعد المغادرة فإنه ينبغى فورا المراجعة الطبية .