حلوى لبنانية للطفل الملكي البريطاني

منوعات

الثلاثاء, 23 يوليو 2013 18:00
حلوى لبنانية للطفل الملكي البريطاني
أ ف ب

اختارت السفارة البريطانية في بيروت اليوم الثلاثاء تقديم حلوى تقليدية لبنانية للاحتفال بولادة وريث الملكية البريطانية ابن الامير وليام والدوقة كايت.

في الوقت ذاته، استغلت السفارة المناسبة لتنفذ حملة تبرعات يعود ريعها للأطفال السوريين النازحين.

وقال السفير البريطاني توم فلتشر لوكالة فرانس برس:" اللبنانيون متحمسون جدًا لهذه الولادة؛ لذلك قررنا أن نحتفل بها هنا عبر المزج بين التقاليد اللبنانية والبريطانية".

وشارك فلتشر بنفسه في تقديم الحلوى والهدايا في مركز تجاري ضخم في الحازمية خارج بيروت حيث تم توزيع شارات كتب عليها بالانكليزية "الطفل الملكي" مع التاريخ، ولأكياس صغيرة من القماش تحتوي على حلوى المغلي اللبنانية التي يعدها اللبنانيون لدى حصول

ولادات في عائلاتهم، مزينة بحبات من الملبس.

وقال فلتشر "البريطانيون سعداء جدًا:" إنها لحظة يجتمع فيها البلد كله من أجل الاحتفال بالنبأ السعيد".

كان الموجودون في المكان يأخذون الهدية مع ابتسامة عريضة،ويهنئون "مبروك" بينما سأل بعض الشبان والشابات السفير عن اسم الأمير المتوقع.

في الوقت نفسه، كان موظفو السفارة يحملون صندوق تبرعات لجمع مساعدات للأطفال السوريين اللاجئين هربًا من نزاع مدمر في بلادهم.

وقال فلتشر:" أردنا ألا يكون مجرد احتفال بولادة، إنما وقتا لنفكر بكل أطفال سوريا الذين يولدون في ظروف مرعبة، وباللاجئين السوريين هنا في لبنان".

ويبلغ عدد اللاجئين السوريين في لبنان حوالى الستمئة ألف شخص بحسب تقديرات الأمم المتحدة.