رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بسبب الظلام

آثار الأقصر معرضة للسطو والسياح يواجهون السرقة والتحرش!

منوعات

السبت, 25 مايو 2013 07:56
آثار الأقصر معرضة للسطو والسياح يواجهون السرقة والتحرش!
الأقصر ـ حجاج سلامة:

تسود حالة من الغضب والاستياء بين الأوساط السياحية بمحافظة الأقصر بعد ضرب الظلام معبدي الكرنك والأقصر وبقية معالم المدينة التاريخية

وامتد إلى المقابر الفرعونية التي ارتبكت الزيارة بها بسبب انقطاع الكهرباء المتكرر، وعدم قدرة المولدات على تغطية احتياجات المناطق الأثرية من الكهرباء، كما وصل إلى مطار الأقصر الدولي وأكبر وأقدم فنادق الأقصر وشوارعها السياحية. حيث بات معبد الأقصر المفتوح للزيارة ليلا في ظلام دامس كل يوم، كما باتت بقية المعابد والمناطق الأثرية تواجه مخاطر السطو على آثارها بسبب طول ساعات الظلام ، وبات السياح عرضة للسرقة والتحرش بسبب الظلام الذي يسود كورنيش نيل الأقصر وشوارعها السياحية

. بجانب ارتباك تنفيذ عروض الصوت والضوء بمعابد الكرنك.
وكان التيار الكهربي قد انقطع عن مطار الأقصر الدولي في واقعة ربما تكون الأولى مما أدى لارتباك العمل بالمطار الدولي نتيجة لعدم قدرة المولدات الكهربية بالمطار عن تغطية احتياجات الأقسام المختلفة للطاقة الكهربية .فيما انتقدت الأوساط السياحية انقطاع التيار الكهربي عن المطار، وحذر ثروت عجمي رئيس غرفة شركات السياحة بالأقصر من تكرار انقطاع الكهرباء عن المطار لما يمثله من خطورة على الحركة السياحية وما يمثله من إساءة لسمعة مصر في عيون زوارها
من سياح العالم.
وقال محمد عثمان الخبير السياحي ونائب رئيس غرفة شركات السياحة في الأقصر أن الانقطاع الطويل والمتكرر للتيار الكهربائي عن الفنادق والمعابد والمقابر والمناطق الأثرية والسياحية يهدد بهروب ماتبقى من السياح وبتفاقم الأزمة السياحية مطالبا بحل عاجل لأزمة الكهرباء في الأقصر حماية للقطاع السياحي ولآثار المدينة ولسمعة مصر السياحية.
وكان انقطاع التيار الكهربائي قد تسبب في اختطاف طفل وتوقف عمليات جراحية داخل مستشفيات الأقصر وتعرض عشرات المرضى للخطر. كما تسبب في إغلاق مطاعم ومنشآت سياحية. وطال الانقطاع للمرة الأولى المناطق الحيوية والسياحية شرق المدينة وغربها مما أثار المخاوف بين أصحاب الفنادق والمطاعم والبازارات السياحية،. ويأتي تفاقم أزمة الكهرباء في الأقصر على الرغم من إعلان المسئولين بقطاع الكهرباء في المحافظة نجاحهم في تخفيف الأحمال وخفض الاستهلاك في الأقصر ومدنها وقراها بنسبة 50 %.