رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بحضور حنان ترك وطارق دسوقى

الإغاثة الإسلامية تدشن مركز خدمة ذوى الاحتياجات الخاصة

منوعات

الاثنين, 25 فبراير 2013 13:14
الإغاثة الإسلامية تدشن مركز خدمة ذوى الاحتياجات الخاصة
كتب - كاظم فاضل:

أعلنت الإغاثة الإسلامية عبر العالم عن رصد مبلغ 3 ملايين دولار أمريكي من مكتبها في استراليا لتنفيذ واحد من أهم مشروعات رعاية الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة وأسرهم وخدمة وتنمية المجتمع في مصر وهو المركز الذي سيقام بمدينة 15 مايو وبدأت أعمال الحفر والأساسات فيه الشهر الماضي.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقدته المنظمة بحضور الفنانة حنان ترك والفنان طارق دسوقي سفيرا الإغاثة الإسلامية عبر العالم بالشرق الأوسط، ولفيف من الاعلاميين والمهتمين برعاية حقوق الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة وخدمة وتنمية المجتمع.
اكد د. محمد الألفي رئيس مجلس أمناء منظمة الإغاثة الإسلامية مصر عن اهتمام الإغاثة الاسلامية عبر العالم بذوي الاحتياجات الخاصة بدأ منذ عام 2002 من خلال 4 وحدات صغيرة بحلوان ومع زيادة عدد حالات الأطفال وتأثير ذلك علي الأسرة ككل قررت المنظمة إنشاء المركز المتكامل الذي يضم قسم التدخل المبكر وتأهيل الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة، وقسم

دعم وتنمية الأسر إضافة الي قسم دعم وتنمية المجتمع ليمثل بذلك مركزا رائدا لتقديم خدمات مجانية متميزة للأطفال والشباب ذوي الاحتياجات الخاصة وأسرهم.
وقال إن المركز يحرص علي التوسع في عدد الخدمات المقدمة، وتقليل قوائم الانتظار الطويلة للمستفيدين، مع توفير دعم اكبر لأسر الأطفال ورفع وعيهم بالإرشاد والتدريب، بجانب الإسهام في تحسين تعليم الأطفال المعاقين والشباب من خلال الفصول المجتمعية والأنشطة الصيفية، مع وضع تقييم متكامل للطفل وتوفير برامج التدخل المناسبة له من أجل تنمية وتحسين مهارته عبر جلسات تنمية القدرات وتعزيز روح الفريق وإفساح المجال للتعليم وتبادل الخبرات من خلال جلسات التخاطب، والعلاج النفسي، اضافة الي جلسات العلاج الطبيعي.
من جانبها أكدت الفنانة حنان ترك سفيرة الإغاثة الإسلامية في الشرق الأوسط على حرصها على المشاركة الفاعلة
في دعم مشاريع الإغاثة الإسلامية سواء كانت في مصر أو خارجها وأثنت على حرص إدارة الإغاثة الإسلامية على تنوع وتكامل المشاريع التي تتصدى لها وخاصة مشروع المركز المتكامل لخدمة ذوي الاحتياجات الخاصة وأسرهم.
وأشارت ترك إلى مشاركتها في الزيارة التي نظمتها الاغاثة الاسلامية إلى غزة الشهر الماضي، وطالبت بضرورة حشد كافة الطاقات العربيةلتقديم الدعم "المادي والمعنوي والعلمي" لمساعدة سكان قطاع غزة المتضررين من الهجوم الإسرائيلي الأخير منتصف نوفمبر من العام الماضي.
وخلال المؤتمر أشاد الفنان طارق الدسوقي سفير الإغاثة الإسلامية في الشرق الأوسط بحرص المنظمة على توفير خدمة طبية شاملة للأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة وأسرهم، وتأسيس قاعدة بيانات متكاملة لجميع المتخصصين والأساتذة في مجال الإعاقة لخدمة الاطفال بشكل اكثر احترافية.
وعن مشروعات الإغاثة الإسلامية الأخري  أشار الدسوقي إلى اتفاق التعاون الذي أبرمته الإغاثة الإسلامية عبر العالم مؤخرا مع المفوضية السامية للأمم المتحدة لشئون اللاجئين UNHCR   وقدمت المفوضية من خلاله دعماً مالياً يقدر بحوالي 5,5 مليون جنيه مصري لمشروع دعم اللاجئين السوريين في مصر والذي تنفذه وتديره الإغاثة الإسلامية عبر العالم ويخدم المشروع حوالي 2500 أسرة سورية ممن تنطبق عليهم الشروط والمعايير الخاصة التي وضعتها المفوضية.