رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

«دنجوان» الأسود حسين فهمى يستقبل الزوار فى حديقة الحيوان

منوعات

الأربعاء, 21 يوليو 2021 18:39
«دنجوان» الأسود حسين فهمى يستقبل الزوار فى حديقة الحيوان
تقرير - شربات عبدالحى:

شهدت حديقة الحيوانات بالجيزة، إقبالاً كبيراً ثانى أيام العيد بعد إغلاق دام أكثر من عامين، بسبب جائحة فيروس كورونا. فتحت الحديقة أبوابها أمام الزوار فى الثامنة صباحًا، مع زيادة منافذ بيع تذاكر الدخول للحد من الازدحام أمام الأبواب، كما تم تكثيف الإجراءات الأمنية داخل الحديقة لتأمين الزائرين، مع الالتزام بالإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا.
وحددت حديقة الحيوان بالجيزة، خمسة جنيهات كسعر موحد لتذكرة الدخول، وعشرين جنيها لغير المصريين، على أن تكون مواعيد الزيارة من الساعة الثامنة صباحًا حتى السابعة مساء يوميًا، وتم تخصيص سيارات إسعاف ومطافئ أمام الحديقة، مع إضافة عروض للبهلوان وكرنفالات، وكلب البحر المحببة للأطفال.
قالت إحدى الزائرات للحديقة، وتدعى سميحة محمود، ربة منزل: إنها جاءت هى وزوجها وأولادها للاستمتاع بالحديقة، مشيرة إلى أن الحديقة فى الأعوام السابقة لم تكن بمثل هذا الجمال، حيث تمت زيادة المساحات الخضراء وإقامة العديد من أعمال التجديدات، بالإضافة إلى بعض الألعاب الترفيهية التى تم افتتاحها مؤخرًا مثل البدالات المائية، وحديقة الحيوان الأليفة، مؤكدة أن حديقة الحيوان الأليفة تعتبر من أهم مصادر السعادة للأسرة المصرية، خاصة لوجود فقرة للأطفال لتعليمهم كيفية التعامل والتصوير وإطعام الحيوانات، وعدم إيذائها، كما توجد منطقة ملاه ترفيهية

للأطفال.
يذكر أن حديقة الحيوان تضم قرابة ستة آلاف حيوان تنتمى لـ 175 نوعا، بينها أنواع نادرة من التماسيح والأبقار الوحشية، كما تبلغ مساحة الحديقة نحو 80 فدانا، وتواجه بوابتها الرئيسية شارع شارل ديجول فى القاهرة، وتوجد على الضفة الغربية لنيل القاهرة وتوجد بها جداول مائية وكهوف بشلالات مائية وجسور خشبية، وبحيرات للطيور المعروضة.
وتحتوى حديقة الحيوان بالجيزة على متحف تم بناؤه فى العام 1906، ويحوى مجموعات نادرة من الحيوانات والطيور والزواحف المحنطة، بالإضافة إلى بدالات نهرية، وتختلف أسعارها بحسب مساحتها، حيث يستوعب البدال الصغير فردين بتكلفة قدرها 15 جنيها للفرد الواحد، والبدال الكبير يستوعب 5 أفراد بتكلفة قدرها 50 جنيها للكبار، أما الأطفال فمجانا، كما يتم تسليم سترة النجاة للمشتركين فى اللعبة مع وجود منقذ، رغم أنّ عمق المياه ليس كبيرًا، فضلًا عن أن البدال به مسدس مياه وموسيقى لتوفير الاسترخاء للركاب، وتتراوح مدة الجولة الواحدة بين 15 دقيقة إلى 20 دقيقة، حيث إن البدال يطوف فى البحيرة بالكامل ثم يعود إلى
المرسى مرة أخرى.
وتضم الحديقة أنواعاً نادرة من الحيوانات على غرار قرد مكاكى البلغاري، القردة الحبشية «لؤلؤة» وزوجها «مسعد»، والقردة «عزة» وزوجها «عصام»، والقردة البلغارية «بوسي» وزوجها «فرج» وابنهما «سمسم»، والأسد «هوجان» وعائلتهم، ودنجوان بيت الأسود المعروف بـ«حسين فهمي»، والنمر «رعد» وزوجته «زيزي»، والدببة «سماح» و«نيفين»، والزرافات «فرح» و«شيكي» والزرافة «سونسون»، والشمبانزى المشهور «البرنس» وزوجته «إنجى».
كما فتحت حديقة الأورمان أبوابها أمام الزوار فى العيد، وهى المرة الأولى أيضاً منذ أزمة كورونا، وتم تخصيص 3 بوابات للحديقة للتيسير على الزائرين الدخول من أقرب بوابة لهم، وتعد الأورمان من أكبر الحدائق النباتية فى العالم، ومساحتها 28 فدانا وتقع بالقرب من حديقة حيوانات الجيزة، وتتميز بوجود أنواع عديدة من الأشجار النادرة والنخيل، وهى تعتبر مكانا مناسبا للعائلات.
وتضم الحديقة 600 نوع من النباتات، أشهرها الزهور العطرية وزهور عصفور الجنة والنخيل الملوكى.
وعن الإقبال الكثيف وتخوف الأهالى من انتشار الفيروس، قالت إحدى الزائرات، وتدعى دينا هشام، أم وربة منزل: إنها كانت متخوفة من نزولها للحديقة، ولكن عند دخولها اطمأنت لتطبيق كافة الإجراءات الاحترازية للوقاية من كورونا، وإلى وجود أجهزة قياس لدرجة الحرارة على بوابات الحديقة، واشترطت الدخول بالكمامة وتطبيق التباعد الاجتماعى.
فيما قال فتحى وهبة، وهو أب لثلاثة أبناء، إنه جاء للحديقة للتنزه مع أسرته لأن سعر تذاكر الدخول زهيد ولكثرة المناظر الطبيعية الجميلة ووجود لعب للأطفال، لافتًا إلى أنه توجد ملاه جديدة للاطفال، حيث تبلغ سعر تذكرة الدخول خمسة جنيهات للفرد، وتبدأ مواعيد الزيارة من 10 صباحًا حتى 10 مساء.