رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين
آخر الأخبار

عاشت لخدمة أبنائها المصابين بالسرطان.. قصة 30 سنة كفاح عاشتها "فوزية حامد" الأم المثالية لعام 2021

منوعات

السبت, 20 مارس 2021 21:27
عاشت لخدمة أبنائها المصابين بالسرطان.. قصة 30 سنة كفاح عاشتها فوزية حامد الأم المثالية لعام 2021"فوزية حامد محمد حامد حسن" الأم المثالية الثالثة على مستوى الجمهورية لعام 2021
كتبت - نرمين حسن و آية عادل .. تصوير - نرمين حسن

حصدت السيدة "فوزية حامد محمد حامد حسن" ابنة محافظة القليوبية لقب الأم المثالية الثالثة على محافظات الجمهورية، لعام 2021، والبالغة من العمر 70  عاماً ، فهي أرملة منذ 23 عاماً، وتخرجت في معهد إدارة و سكرتارية، كانت تعمل موظفة بشركة مياه وهي حالياً متقاعدة على المعاش.

 

اقرأ أيضاً .. حكاية "سعيدة رزق" الأم المثالية الثانية على مستوى الجمهورية

 

فوزية حامد محمد حامد حسن تفوز بلقب الأم المثالية الثالثة لعام 2021

وتكريماً لها.. نرصد أبرز المحطات التي شهدتها قصة كفاح " فوزية حامد محمد حامد حسن" الفائزة بالمركز الثاني للأم المثالية على مستى محافظات الجمهورية.

 

موضوعات ذات صلة .. عملت في المحارة.. قصة كفاح "فاطمة هريش" الأم المثالية لعام 2021 (صور)

 

-لديها 3 أبناء، الأولى اصلة على ليسانس لغة عربية و الثانية ليسانس اقتصاد منزلي أما الابن الثالث فهو حاصل على ليسانس حقوق.

 

-بدأ كفاح الأم منذ حوالي 30 عاماً عندما كانت الابنة الثانية للأم بالصف الأول

الثاننوي، أُصب بـ "التهاب درني" وتليف بمفصل الرجل مما جعلها لا تستطيع الحركة واستمر علاجها لمدة 4 سنوات عانت فيها الأم حيث كانت مسئولة عن ذهاب الابنة و العودة بها من المدرسة.

 

-أُصيب الزوج بـ "جلطة في المخ" أدت إلى شلل نصفي مما زاد الجهد على الأم في الذهاب مع زوجها لجلسات العلاج الطبيعي و عمل التمرينات اللازمة له، حتى تماثل للشفاء و استطاع السير مرة أخرى بواسطة عكاز.

 

-بعد سنوات قليلة أُصيبت الابنة الكبرى بمرض "السرطان" و تم بتر الساق اليمنى و كانت الابنة في ذلك الوقت بالسنة الثالثة بكلية دار العلوم فلم تتركها الأم وكانت تنام على الأرض بالمستشفى في الشتاء إلى أن تعافت الابنة و خرجت من المستشفى لتستكمل معها دراستها و تحضر لها المحاضرات و الملازم

و تدفع ابنتها دائماً لحضور المحاضرات رغم صعوبة ذلك عليها.

 

-أًصيب الابن بمرض السكر بعد وفاة الأب وبالمثابرة و العزيمة استطاعت الام أن تساعد أبنائها فتخرجوا جميعاً و عملت الابنة الكبرى معلمة لغة عربية و الابنة الثانية مشرفة إنتاج بشركة، و الابن الثالث محامي حر.

 

-بعد زواج الابنة الكبرى و أنجبت طفلها الأول، هاجمها مرض السرطان مرة أخرى بالرئة، فكانت الأم هي السند الأول لابنتها و مازالت تقوم برعايتها حتى تتماثل الشفاء و مازال نهر العطاء مستمراً.

 

 

احتفالية الأم المثالية لعام 2021

وكانت أعلنت نيفين القباج وزيرة التضامن أسماء الأمهات المثاليات لعام 2021 على مستوى محافظات الجمهورية، وجاء ذلك خلال فعاليات مؤتمر صحفي بمقر وزارة التضامن الاجتماعى، حيث فازت كلاً من "فاطمة هريش" و "سعيدة رزق"  بالمركز الأول والثاني للأم المثالية على مستوى الجمهورية .

 

 

يُشار إلى أن نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي، عقدت صباح اليوم السبت، مؤتمرًا صحفيًا لإعلان أسماء الأمهات المثاليات لعام 2021، حيث كان من بين الشروط الخاصة، باختيار الأمهات المثاليات لعام 2021 التأكيد على معيار عطاء الأم ، وإعلاء القيم الإنسانية، وترسيخ معنى الأسرة وقدرتها على الحفاظ على تماسكها وترابطها، كما تضمنت  الشروط إيجاد التوازن بين المسئوليات المتعددة.