رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

والجمهور: مش قلنا بلاش غلط ولا للتعصب

تعليق صادم لـ مراد مكرم يستفز مشجعي النادي الأهلي في نهائي أبطال افريقيا

منوعات

الجمعة, 27 نوفمبر 2020 22:10
تعليق صادم لـ مراد مكرم يستفز مشجعي النادي الأهلي في نهائي أبطال افريقياالفنان مراد مكرم

كتبت - آية عادل

قبل ماتش الأهلي والزمالك، أثار الفنان والإعلامي مراد مكرم مقدم برنامج الأكيل غضب الكثيرين من مشجعي النادي الأهلي بعد كتابته تدوينة صادمة يدعم فيها نادي الزمالك قبل ماتش نهائي افريقيا، عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي الأشهر فيسبوك قائلاً :"انا عمري ماشفت الاهلاويه خايفيين كده...التايم لاين كله اهلاويه بتدعي .....هم عارفين ان الزمالك كفريق اقوي ،ولسه مشلوحهم ٣...بس ماتشات القمه مالهاش اي حسابات...ياما فرقه بتبقي اقوي و بتخسر....الثبات الانفعالي و الحاله البدنيه هي الفيصل انهارده".

 

اقرأ أيضًا .. جنازة مارادونا تثير غضب جمهوره بسبب فضيحة أخلاقية أساءت له بعد وفاته

 

تداول مستخدمو مواقع التواصل الإجتماعي كلمات مكرم على نطاق واسع، ما أثار حالة من المنافسة الشديدة وتبادل التعليقات التي تراهن على

فوز الأهلى في حين راهن بعضهم على فوز الزمالك، وكانت أبرزها تعليقات زملائه من الوسط الفني إذ علق الفنان محمد على رزق قائلاً: "لا علشان بقالنا مرتين بنوصل للنهائي و نخسر الموضوع ملوش علاقه بيكوا كفايه قنعره كدابه"، بينما علقت الممثلة إيمي سالم : "لا هو عشان الاهلي مش متعود على الخسارة .. و مش حكمل الجملة عشان البوست public".

 

وجاءت أغلب التعليقات الساخرة من مشجعي النادي الأهلى والتي كانت أبرزها: "هتتغلبوا، الاهلويه وخايفين كلمتين ميركبوش مع بعض، خايفين من ايه يا ترى...احنا الفرق بينا لسة كبير قوي يا مورو...فين على ما تتعادلوا معانا

بس، يعنى انت مش قلقان من الماتش وعندك غيابات مهمة وموثره علي العموم دى هتبقي اغلي بطولة لينا أن شاء الله، مش قلنا بلاش غلط ولا للتعصب ! ".

 

 

في حين علق عدد من مشجعي الزمالك بكلمات تدعم مراد مكرم، حيث علق أحد متابعيه: "الفرق في ثقتنا اننا بنحب فريقنا غالب او مغلوب ... منصورين ان شاء الله"، بينما علق آخر عن رفضه لفكرة التعصب بين الفريقين قائلاً: "فكره ان اللي حايكسب حايفضل يذل التاني سنين صعبه جدا و الفيس بوك و برامج التسخين الوقيعه الكرويه كتير و خصوصا في فتره الكرونا عشان كده كله قلقان من بعد المباره".

 

 

ويسعى الأهلي للتتويج بلقب دوري أبطال أفريقيا للمرة التاسعة في تاريخه والأول منذ عام 2013 ، في حين يحلم الزمالك في النهائي المصري للمرة الأولى في التاريخ؛ باستعادة اللقب الغائب عنه منذ 18 عامًا، إذ يعود آخر تتويج له بالبطولة إلى عام 2002.