رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بعد خبر هروبها من المتحف..

بالصور.. أسرار مخيفة عن الدمية المسكونة أنابيل لم تعرفها من قبل

منوعات

السبت, 15 أغسطس 2020 21:31
بالصور.. أسرار مخيفة عن الدمية المسكونة أنابيل لم تعرفها من قبلالدمية المسكونة أنابيل Annabelle
كتبت - آية عادل

أثار تداول خبرهروب الدمية الشهيرة أنابيل Annabelle من متحف لورين وارن في ولاية كونتيكت الأمريكية، حالة من الخوف والرعب بين سكان الولاية، وبين رواد السوشيال ميديا، وذلك بسبب المخاوف والقصص المثيرة المرتبطة بهذه الدمية في أجزاء فيلم الرعب الشهير Annabelle.

حقيقة هروب الدمية أنابيل من المتحف

ولكن سرعان ما تبين صحة ما تداول من أنباء، حيث اتضح أن هذا الخبر غير صحيح، وأن ما حدث كان بسبب خطأ غير مقصود من أحد الأشخاص المسئولين بعدما قام بتحديث بيانات صفحة "أنابيل" على موقع "ويكبيديا"الشهير والمتخصص في التقارير المعلوماتية عن الأشخاص والأماكن والأحداث، ناشرًا أنها هربت، ولكن الحقيقة أنها لم تهرب وموجودة في المتحف كما هي.


كما ازداد انتشار الشائعات بعدما نشر موقع هوليوود ريبورتر مقابلة مع المممثلة أنابيل واليس التي قامت بتجسيد دور ميا في فيلم أنابيل الشهير.


متحف لورين وارن

ويُذكر أن متحف وارن التابع للزوجين الشهيرين إد ولورين وارن يضم مجموعة قطع مرتبطة بأحداث خارقة في القرن الماضي، حيث عملا كمحققين في قضايا مرعبة، وبحسب القصة الأصلية فإن الدمية أنابيل حُفظت في المتحف بداخل صندوق زجاجي مع الروح الشريرة الساكنة بداخلها بعد السيطرة عليها من قبل رجال الدين.


يقول جوزيف لاكوك، أستاذ الدراسات الدينية بجامعة ولاية تكساس، إن معظم المتشككين يرفضون متحف وارن باعتباره "ممتلئًا بالخرافات والهالوين والألعاب الأطفال، والكتب التي يمكنك شراؤها من أي مكتبة.


أفلام مستوحاة من قصة الدمية الشهيرة أنابيل

ألهمت كل الأحداث الخارقة المرتبطة بقصة الدمية الشهيرة أنابيل صناع سينما هوليوود لإنتاج سلسلة أفلام الرعب الشهيرة The Conjuring، حيث ارتبط ظهور تلك الدمية في الأفلام منذ أول تجسيد لها بأحداث خارقة للطبيعة بحيث تكون نذير شؤم على العائلة التي تمتلكها وتؤدي في النهاية للموت المحتم.


ومن أشهر الأعمال الفنية التي استوحت شخصية الدمية "أنابيل" هو فيلم الذي يحمل اسمها Annabelle  الصادر في 2014، وتدور قصته حول دمية مسكونة بالأرواح الشيطانية، أحضرها رجل لزوجته الحامل كهدية مميزة لزوجته ، وهي عبارة عن عروسة قديمة ونادرة ترتدي فستانًا ناصع البياض، لكن انجذاب زوجته لهذه العروسة لم يدم طويلاً، ففي ليلة رهيبة يحتل بيتهما مجموعة من عبدة الشيطان الذين اعتدوا بعنف عليهما وحاولت قتل ابنهما الصغير، كما قاموا بإستحضار إحدى الأرواح الشريرة التي لا تُقهر وهي "أنابيل"، فاستدعوا رجال الدين وعلماء النفس للسيطرة على الأمر.


بالإضافة إلى 4 أفلام أخري من هذا القبيل، والتي جسدت نشأة وصناعة الدمية التي كانت على وشك قتل عائلة كاملة من الإخوة إلى أن تم احتواء السحر والروح التي بداخلها، وكان آخر ظهور لها عام 2019 بفيلم أنابيل العودة للمنزل، حيث ترك إد ولورين ابنتهما مع جليسة أطفال، وتسللت صديقتها إلى المتحف الخاص بهما لتجد طريقة

للاتصال بروح والدها إلا أن أنابيل استدرجتها وتم السيطرة عليها من جديد.

من هي أنابيل Annabelle

وفي هذا الصدد، نستعرض معكم أبرز الأسرار و الخبايا المخيفة عن الدمية المسكونة أنابيل Annabelle لم تكن تعرفها من قبل:-


-أنابيل هي دمية من القماش سجلت بأنها مسكونة.
-وفقًا لإد ولورين وارين، المحققين وخبراء الشياطين الموصوفين ذاتيًا، تم منح الدمية للطالبة ممرضة عام 1968.
-يقولون إن الدمية تصرفت بشكل غريب، وأن وسيطًا نفسانيًا أخبر الطالبة بأن الدمية كانت مسكونة بروح فتاة ميتة تسمى "أنابيل".


-يقولون إن الطالبة وزميلتها في الغرفة حاولا قبول الدمية التي تملكها الروح والإهتمام بها، ولكن قيل إن الدُمية أبدت سلوكًا خبيثًا ومخيفًا.
-في هذه المرحلة، قال وارينز، أنه تم الاتصال بهم أولاً، وقاموا بنقل الدمية إلى متحفهم بعد أن أعلنوا أنها مسكونة بشكل شرير.
-الدمية محفوظة في صندوق زجاجي في متحف وارين في كونيتيكت بالولايات المتحدة الأمريكية وأصبح العديد يتوافد عليها ويلتقط الصور معها دون الخوف منها.


-تم وصف الدمية في سيرة جيرالد بريل لعام 2002 لإد ولورين وارن، بـ "عالم الشياطين".
-تم جعل Annabelle  بطلة أفلام أمريكية عديدة لمحبي الرعب عقب اكتسابها شكهرة واسعة.


-يصف جوزيف لاكوك، أستاذ الدراسات الدينية بجامعة ولاية تكساس، أسطورة أنابيل بأنها حالة مثيرة للاهتمام في العلاقة بين ثقافة البوب والفولكلور الخوارق ، ويتوقع أن الدمية الشيطانية التي شاعتها أفلام مثل تشاكي ، دوللي ديريست، و كونجورينج ظهرت على الأرجح من الأساطير المبكرة المحيطة لروبرت ذا دول إلى جانب فيلم Twilight Zone 5 الحلقة 6 الذي يحمل عنوان "Living Doll" ، والذي تُسمى فيه شخصية الأم بالصدفة Annabelle ، التي صدرت قبل 5 سنوات من قصة وارين .


-يقترح لايكوك أن فكرة الدمى التي تملكها شياطين تسمح لعلماء الشياطين المعاصرين بالعثور على شر خارق في أكثر الأماكن المنزلية شراً.