رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

في زمن كورونا – أبناء يودعون أمهم المحتضرة باللاسلكي

منوعات

الاثنين, 06 أبريل 2020 16:24
في زمن كورونا – أبناء يودعون أمهم المحتضرة باللاسلكي
كتبت:-آيه عادل

منذ أسابيع، أخبر الأطباء السيدة الأمريكية "سندي روتر" أنها مصابة بـ سرطان الثدي، ولكنها اصيبت فجأة بـ "فيروس كورونا" القاتل، وأضطر أولادها الـ 6 لوداعها وهي تحتضر من خلف زجاج النافذة، عبر الأجهزة اللاسلكية.

موضوعات ذات صلة..بالفيديو.. تفاصيل إصابة أنثى نمر بفيروس كورونا في أمريكا

في 16 من شهر مارس 2020 فارقت سندي روتر الحياة بالعاصمة الأمريكية واشنطن إثر إصابتها بفيروس كورونا، وكان مشهداً مؤلماً حين اجتمع أبناؤها الست خلف زجاج غرفة العزل في مستشفى بروفيدنس لوداعها، بعد إذ حرصت سلطات المستشفى على إبعاد الزائرين عنها خشية من العدوى.

الأبناء الذين تراوحت أعمارهم بين 13 و24 عاماً كانوا يفقدون والدتهم بعدما فقدوا أباهم

قبل 8 أعوام، وقد تجمعوا خلف الغرفة التي عزلت الأم المنكوبة فيها، وقد رتبت سلطات المستشفى طريقة تضمن لهم إلقاء الوداع الأخير على أمهم التي تفارقهم دون الاقتراب منها، فقد وضعوا على سريرها جهاز "ووكي توكي" للاتصال اللاسلكي القريب، فيما تناوب الأبناء على الاتصال بها عبر جهاز إرسال مماثل من خلف الزجاج، كما نقلت شبكة CNN وشبكة "Buzz Feed" الخبرية الأمريكية عن ابنها "إلياه روس روتر" البالغ من العمر 20 عاماً.

وفي موقف يبعث على التأثر البالغ قال إلياه روس روتر لمراسل الشبكة الأمريكية "تحتم علينا أن نقول لأمنا كلمات الوداع الأخير، فقلت لها أني أحبها، وكان الأمر صعباً في تلك اللحظة، إذ لم يعد بوسعي أن أجد كلمات مناسبة أقولها... لكني طمأنتها بأنّ كل شيء سيكون على ما يرام، وسنتولى نحن الاشقاء الأكبر سناً رعاية اشقائنا الصغار، حتى يبلغوا أشدهم ويصبحوا ما كانت أمي تطمح أن يصبحوا".

ويُذكر أنه منذ 2 من مارس المنصرم، بدأت سندي تشعر بالوهن، وباتت تعاني من صعوبات في التنفس ونوبات من الصداع الشديد، وأخذها أحد ابنائها في اليوم التالي إلى المستشفى.

ويعتزم "تيري روس روتر" الابن الأكبر في العائلة أن يتولى رعاية أشقائه الأصغر وأعمارهم 13، 14، 15 عاماً، عازماً على ابقاء العائلة متماسكة. ونجحت مبادرة مؤسسة خيرية في جمع مبلغ تجاوز 350 ألف دولار استفاد منه الابن الأكبر لتأمين نفقات الوفاة والوصاية على أشقائه الأصغر سناً.