رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الكتانى: ضابط حرَّض المواطنين على مهاجمة المجلس

مناقشات الشعب

الثلاثاء, 13 مارس 2012 16:57
الكتانى: ضابط حرَّض المواطنين على مهاجمة المجلس. محمد سعد الكتاتني رئيس مجلس الشعب
القاهرة - أ ش أ:

اتهم مجلس الشعب وزارة الداخلية بتأليب الشعب عليه وتحريض المواطنين على مهاجمة مقر المجلس ونوابه.. وطالب رئيس المجلس الدكتور محمد سعد الكتاتنى الحكومة ووزير الداخلية محمد إبراهيم بإيضاح كيف اندس ضابط الأمن الوطنى أحمد صلاح الدين أحمد لطفى الضابط بالأمن الوطنى يحرض عمال "بتروجيت" المتظاهرين حول المجلس باقتحام المجلس.

وقال الكتاتنى - فى جلسة مجلس الشعب اليوم الثلاثاء - إن الضابط مقبوض عليه الآن فى قسم قصر النيل وتم تصوير بطاقته، ويقطن فى 4 شارع جهاد بالنزهة بالقاهرة.
ولفت الكتاتنى إلي أن الموضوع خطير، وهناك من يريد

أن يعبث بالأمن ويعتدى على كرامة المجلس وهو بذلك يعتدى على كرامة الشعب .
شن نواب مجلس الشعب هجوما شديدا على وزارة الداخلية وجهاز "الأمن الوطنى" وحملوه قيادة الثورة المضادة للاجهاز على الثورة وتكبيل يد المجلس لإقرار التشريعات لعرقلة هيكلة وزارة الداخلية.. وأكد النواب أنهم صوروا الضابط وهو يحرض المتظاهرين.
وقال القيادى بحزب الحرية والعدالة محمد البلتاجى أن هذا الضابط أبن أحد قيادات وزارة الداخلية والمسئول عن إدارة شئون الضباط وكان بين المتظاهرين يحرضهم
على مهاجمة المجلس، وأضاف :أن وزارة الداخلية إذا كانت تحاول الوقيعة بين المجلس والشعب لمنع محاسبتهم على جرائمهم السابقة والحالية فإن المجلس سيحبط هذا المخطط.
وطالب النائب سيد جادالله بإقالة رئيس أمن جهاز مجلس الشعب الذى يسمح للمتظاهرين بالاقتراب من أبواب المجلس ، ويضطر النواب إلى الدوران حول جميع الأبواب للدخول.. وتساءل النائب ياسر عبدالرافع عن دور الأمن الوطنى فى محافظة البحيرة ولماذا يتدخل فى إقامة مباراة ويطلب أسماء اللاعبين.
وقال النائب عصام سلطان إننا يجب أن نطلب الآن من وزير العدل إنتداب قاضى تحقيق يصل على وجه السرعة لقسم قصر النيل قبل أن يقوم الضباط هناك بـ"طبخ الموضوع" مع الوزارة وتحضيز الضابط فى مهمة فى مكان آخر ويتم "الطرمخة" على الموضوع.