رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"على" محافظ يخشى التنفيذيين.. والفيومية يمنحونه فرصة

ملفات محلية

الاثنين, 27 أغسطس 2012 11:38
على محافظ يخشى التنفيذيين.. والفيومية يمنحونه فرصةالبناء على الأراضى الزراعية مسلسل متكرر فى الفيوم
الفيوم - سيد الشورة:

تولى المهندس أحمد على أحمد مهام محافظة الفيوم منذ عام تقريباً، وواجه عواصف وأزمات فى ظل ظروف غير طبيعية من الانفلات الأمنى والأخلاقى وصلت إلى قطع الطرق فى المحافظة بسبب نقص مياه الرى والشرب وأزمات البوتاجاز والوقود والأزمة الكبرى فى المطالبات بالتعيين أو التثبيت للعمالة المؤقتة.

كان آخر هذه الأزمات أزمة الكهرباء التى تجلت خلال شهر رمضان، والحقيقة أن الرجل بذل مجهوداً كبيراً خلال هذه الفترة وهو من المحافظين الذين تواجدوا فى الشارع واستغل خبرته السابقة كمسئول عن النظافة فى القاهرة، والتى حولته إلى محافظ ميدانى وحاول فى ظروف غير طبيعية

النهوض بالمحافظة.
ويؤكد الدكتور أحمد برعى، القيادى بحزب الوفد بالفيوم، أن المحافظ الحالى تولى منصبه فى ظروف غير طبيعية
، وهذه الظروف بدأت فى التحسن ولابد من منحه فرصة، خاصة أنه أصبح حالياً يعلم المشاكل فى المحافظة وخطوات حلها ووضع يده على مواطن الضعف.
محمود عمر محمود من أبناء قرية دار السلام بمركز طامية يرى أن المحافظ راجل «شغال» ولكنه يحتاج إلى المساعدة من الأجهزة التنفيذية، خاصة الشرطة والجيش للقضاء على المظاهر السلبية فى المحافظة
سواء البناء المخالف والتعديات من الباعة الجائلين فى الشوارع.
ويقول جمال محمد أحمد من سنورس: المحافظ واجه معاناة شديدة فى فترة صعبة جداً، واحتوى الكثير من الأزمات وحاول قدر استطاعته حل الكثير من المشاكل، بينما يرى أحمد عبدالتواب من مدينة الفيوم أن محافظ الفيوم يتميز بأنه نظيف اليد ويتحرك فى الشارع أكثر من جلوسه على المكتب وهو مستمع جيد ولكن المحافظة تحتاج منه لنوع من الحسم والشدة مع المسئولين التنفيذيين لأن غالبيتهم لا يعملون بكل طاقتهم، كما أن بجانبه بعض المسئولين الذين يحاولون تحقيق مكاسب شخصية وهؤلاء لابد من إبعادهم، ويشير مصطفى محمد من منشأة عبدالله إلى أن المحافظ متابع جيد وعمل فى ظروف قاسية، وأرى أنه يجب أن يتم منحه فرصة لتنفيذ فكره حتى يحقق النهضة لمحافظة الفيوم.

 

أهم الاخبار