الدكتور عمرو الجنيدي‮ :‬ الخروج علي‮ ‬القانون بدافع الانتقام‮ ‬يهدد الأمن

ملفات محلية

الجمعة, 04 مارس 2011 18:39


الدكتور عمرو الجنيدي‮ ‬استشاري‮ ‬الطب النفسي‮ ‬حالة الانفلات والفوضي‮ ‬المنتشرة الآن وراءها رغبة عارمة لدي‮ ‬هؤلاء الذين‮ ‬يقومون بهذه الأفعال للانتقام من المجتمع وترويع أهله اعتقادا منهم انهم كانوا دائما ضحية الشرطة وتعذيبها،‮ ‬فقد حان الوقت لهم وفي‮ ‬ظل‮ ‬غياب الأمن

والشرطة أن‮ ‬ينتتقموا من الشرطة نفسها بفرض سيطرتهم وسيطرة الترويع علي‮ ‬المواطنين مكان الأمن الذي‮ ‬كان‮ ‬يحققه أو تحققه الشرطة بل أكثر من ذلك فهي‮ ‬فرصة لهؤلاء لتحقيق مكاسب مادية لهم قبل
عودة الأمن بشكل كامل وطالب بسرعة عودة الأمن‮ ‬والشرطة بكامل قوتها إلي‮ ‬الشارع،‮ ‬ودعا المواطنين للتصالح مع ضباط ورجال الشرطة من أجل مصلحتهم هم ومن أجل ان‮ ‬يعود الأمن مرة أخري‮ ‬إلي‮ ‬مصر الآمنة التي‮ ‬كرمها المولي‮ ‬عز وجل في‮ ‬كتابه العزيز عندما قال تعالي‮ :» ‬ادخلوا مصر إن شاء الله آمنين‮«.‬

 

 

أهم الاخبار