الثورة مستمرة

ملفات محلية

الخميس, 24 فبراير 2011 19:40

اليوم تمر ثلاثون‮ ‬يوماً‮ ‬علي‮ ‬أنبل الثورات المصرية‮.. ‬ثورة‮ ‬25‮ ‬يناير‮.. ‬شهر مر منذ انطلاق الشرارة الأولي‮ ‬والتي‮ ‬انتهت بعد‮ ‬18‮ ‬يوماً‮ ‬بتنحي‮ ‬حسني‮ ‬مبارك رئيس مصر السابق‮.‬

اليوم نقف مع النفس نحيي‮ ‬فيه ثورة الشعب المصري‮ ‬المستمرة حتي‮ ‬تطهير مصر من أذناب الحزب الوطني‮ ‬ومن كل الفاسدين الذين عاثوا في‮ ‬أرضها ظلماً‮ ‬وعدواناً‮ ‬ونهباً،‮ ‬نشد علي‮ ‬يد الثوار ونحيي‮ ‬كفاحهم ونقبل الأرض تحت أقدامهم ونتذكر الشهداء الذين ضحوا بأرواحهم من أجل حرية كل المصريين‮.‬

وستظل الثورة المصرية البيضاء ملهمة لكل شعوب العالم شرقاً‮ ‬وغرباً،‮ ‬ولما لا وهي‮ ‬الثورة التي‮ ‬أبهرت قادة الدول العظمي‮ ‬وطالبوا بدراستها،‮ ‬والتعلم منها ومن الشباب المصري‮ ‬الذي‮ ‬دعا إليها فانضم إليهم المصريون بكل طوائفهم حتي‮ ‬أسقطوا نظام مبارك‮.‬

في‮ ‬هذا الملف نرصد لحظات الانتصار،‮ ‬والنتائج التي‮ ‬تحققت،‮ ‬والآمال المنتظرة نعيد كتابة السيناريو بتفاصيله ولحظاته منذ المشهد الأول وحتي‮ ‬مشهد النهاية‮.‬

ـ‮ ‬25‮ ‬يناير‮.. ‬اندلعت مظاهرات احتجاجية في‮ ‬الميادين الرئيسية بالقاهرة والاسكندرية والسويس والمحلة بعد دعوة عدد من الشباب علي‮ ‬موقع‮ »‬الفيس بوك‮« ‬ليكون‮ ‬يوم الاحتفال بعيد الشرطة هو ميلاد ثورة المصريين‮.‬

وقابل رجال الأمن تلك الاحتجاجات السلمية بالقنابل المسيلة للدموع والمياه الكبريتية واعتقال المئات من المتظاهرين في‮ ‬المساء‮.‬

ـ‮ ‬26‮ ‬يناير‮.. ‬الساعة الواحدة من صباح ذلك اليوم بدأ النظام‮ ‬يكشر عن أنيابه تجاه ثورة المصريين فاستخدم السيارات المدرعة والرصاص المطاطي‮ ‬لتفريق‮ ‬المتظاهرين الذين قد اعتصموا بميدان التحرير حتي‮ ‬تنفيذ مطالبهم‮.‬

وعلي‮ ‬اثر هذا التعامل الوحشي‮ ‬استمرت المظاهرات طوال اليوم بشوارع القاهرة والاسكندرية والسويس التي‮ ‬شهدت أعنف تعامل قمعي‮ ‬مع المتظاهرين خاصة بميدان الأربعين وسقط‮ ‬يومها خمسة شباب المدينة الباسلة بالاضافة الي‮ ‬عشرت الجرحي‮.‬

ـ‮ ‬27‮ ‬يناير‮.. ‬كان الأهدأ مقارنة باليومين السابقين حيث عزم المتظاهرون علي‮ ‬التقاط أنفاسهم استعدادا لجمعة الغضب،‮ ‬إلا أن محافظة السويس خالفت ذلك التعهد الضمني‮ ‬بين الثوار واستمر الاسلوب الوحشي‮ ‬من جانب رجال الشرطة ضد متظاهري‮ ‬السويس وتم قطع جميع الاتصالات عن المحافظة الي‮ ‬جانب الكهرباء والماء‮.‬

28‮ ‬يناير‮ .. ‬أطلق الثوار عليه جمعة‮ ‬الغضب وقد بدأ هذا اليوم بقطع الجهات الأمنية جميع الاتصالات والانترنت عن محافظات الجمهورية واحتشد العشرات في‮ ‬سيارت الأمن المركزي‮ ‬أمام المساجد الرئيسية في‮ ‬جميع مدن مصر‮.‬

وعقب صلاة الجمعة وقعت اشتباكات دامية بين المتظاهرين وقوات الأمن استمرت حتي‮ ‬هزيمة الشرطة امام الجموع الغفيرة وانسحاب قواتها بعد سيطرة المتظاهرين علي‮ ‬ميدان التحرير واعلان اعتصامهم به حتي‮ ‬تحقيق مطالبهم وخلال ذلك أعلن القائد العسكري‮ ‬للبلاد بفرض حظر التجول ونزول القوات المسلحة للشوارع‮.‬

29‮ ‬يناير‮.. ‬بدأت الدقائق الأولي‮ ‬لهذا اليوم بخطاب الرئيس مبارك الذي‮ ‬أعلن فيه اقالة الحكومة لتستمر الاحتجاجات ويصر الثوار علي‮ ‬اعتصامهم بميدان التحرير،‮ ‬وفي‮ ‬الخامسة من مساء ذلك اليوم

أدي‮ ‬عمر سليمان اليمن‮ ‬الدستورية أمام مبارك كنائب له وعين الفريق أحمد شفيق رئيسا للحكومة الجديدة التي‮ ‬أبقت علي‮ ‬كثير من وجوه النظام السابق واشتعلت الحرائق في‮ ‬كثير من المباني‮ ‬منها المقر الرئيسي‮ ‬للحزب الوطني‮ ‬ومبني‮ ‬المجلس الأعلي‮ ‬للصحافة ومحكمة‮ ‬الجلاء ومركز‮ »‬أركيديا‮« ‬التجاري‮.‬

30‮ ‬يناير‮.. ‬استمر اعتصام ميدان التحرير كما استمرت أعمال السلب والنهب شارك فيها عدد من رجال الشرطة وبلطجية الحزب الوطني‮ ‬وسط تعالي‮ ‬أصوت المجتمع الدولي‮ ‬بضرورة الانتقال السلمي‮ ‬للسلطة‮.‬

31‮ ‬يناير‮ .. ‬دعوة لمسيرة مليونية في‮ ‬اليوم التالي‮ ‬للمطالبة برحيل مبارك‮.‬

1‮ ‬فبراير‮.. ‬أكثر من مليوني‮ ‬شخص زحفوا علي‮ ‬ميدان التحرير وهتفوا‮ »‬الشعب‮ ‬يريد اسقاط الرئيس‮«‬،‮ ‬وأمام ذلك الضغط الشعبي‮ ‬ظهر الرئيس مبارك بخطابه الثاني‮ ‬ليعلن ترشحه لولاية سابعة وتعديل المادتين‮ ‬76‮ ‬و77‮ ‬ومحاسبة المفسدين وتلاه انقسام شعبي‮ ‬مخيف بين مؤيد ومعارض لاستمرار مبارك في‮ ‬الحكم حتي‮ ‬انتهاء فترة ولايته‮.‬

2‮ ‬فبراير‮ »‬موقعة الجمل‮«.. ‬هاجم عدد من البلطجية بالخيول الجمال ظهر هذا اليوم المعتصمين بميدان التحرير بغية فض اعتصامهم واستمرت المعركة علي‮ ‬مدار‮ ‬15‮ ‬ساعة بين الثوار وبلطجية الحزب الوطني‮ ‬أسفرت عن سقوط‮ ‬11‮ ‬شهيدا علي‮ ‬يد قناصة استخدموا الرصاص الحي‮ ‬في‮ ‬عمليتهم القذرة‮.‬

3‮ ‬فبراير‮ .. ‬استمرت البلطجة في‮ ‬عملها لفض الاعتصام بالأسلحة الي‮ ‬جانب استمرار بلطجة التليفزيون الرسمي‮ ‬الذي‮ ‬ادعي‮ ‬من خلال حشد جيوش النظام السابق حصول المعتصمين علي‮ ‬أموال نظير بقائهم في‮ ‬الميدان وتوزيع وجبات كنتاكي‮ ‬عليهم الي‮ ‬جانب دخول عناصر أجنبية من ايران وحماس وحزب الله واسرائيل وأمريكا الي‮ ‬الميدان‮!.‬

4‮ ‬فبراير‮.. »‬جمعة الرحيل‮«‬

احتشد مليون شخص في‮ ‬قلب ميدان التحرير للمطالبة برحيل مبارك بعدما بدأت حقائق خطة النظام من أجل اندلاع حرب أهلية تتكشف‮.‬

5ـ فبراير‮.. ‬ازدياد المطالبة الدولية برحيل مبارك أمام الضغط الشعبي‮.‬

6‮ ‬فبراير‮.. ‬اقامة قدس الأحد وصلاة الغائب علي‮ ‬أرواح شهداء‮ ‬التحرير‮.‬

7‮ ‬فبراير‮.. ‬استمرار الاعتصام والدعوة لمسيرة مليونية في‮ ‬اليوم التالي‮ ‬للمطالبة بتنحي‮ ‬الرئيس‮.‬

8‮ ‬فبراير‮.. ‬احتشد أكثر من مليون شخص في‮ ‬ميدان التحرير للمطالبة بإسقاط الرئيس ومحاكمته‮.‬

9‮ ‬فبراير‮.. ‬استمرار الاعتصام بالميدان ودعوة لعصيان مدني‮.‬

10‮ ‬فبراير‮.. ‬عصين مدني‮ ‬بمعظم القطاعات الحيوية في‮ ‬مصر وأهمها النقل العام والقطارت وفي‮ ‬عصر هذا اليوم اجتمع المجلس الأعلي‮ ‬للقوات المسلحة لأول مرة بدون الرئيس مبارك أو‮ ‬نائبه وأعلن من خلال بيان القاه اللواء محسن الفنجري‮ ‬تضامن الجيش مع مطالب الشعب‮ »‬المشروعة‮« ‬وفي‮ ‬الحادية عشرة مساء ألقي‮ ‬مبارك خطابه الثالث الذي‮ ‬أعلن فيه‮ ‬تفويض جميع سلطاته لنائبه عمر سليمان‮.‬

11‮ ‬فبراير‮ .. ‬جمعة الحسم خروج الملايين في‮ ‬كل ربوع مصر تطلب برحيل مبارك وفي‮ ‬السادسة مساء أعلن النائب عمر سليمان تنحي‮ ‬الرئيس وانتقال الحكم لفترة انتقالية الي‮ ‬المجلس الأعلي‮ ‬للقوات المسلحة‮.‬

 

أهم الاخبار