رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

التأمين الصحي‮ ‬يرفض رد تكلفة علاجي‮ ‬بالمستشفيات‮!‬

ملفات محلية

الخميس, 13 يناير 2011 15:15

مشاكل لم تعد قاصرة علي‮ ‬البسطاء المرضي،‮ ‬لكنها شملت خبراء متخصصين خدموا بلادهم‮ ‬،‮ ‬والحكاية أن الدكتور محمد إبراهيم معوض الذي‮ ‬شغل موقع النائب الإقليمي‮ ‬لرئيس معهد الدفاع المدني

‮ ‬ودراسات الكوارث بإنجلترا‮ »‬سابقا‮« ‬واستشاري‮ ‬الأمان المهني‮ ‬والبيئي‮ ‬ومواجهات الكوارث بنقابة المهن العلمية الذي‮ ‬يحمل بطاقة صحية‮ »‬رقم‮ ‬40055615‮« ‬معاشات عاني‮ ‬الأمرين بسبب إصابته بخلل في‮ ‬كهربة القلب عندئذ توجه‮ ‬يوم‮ ‬26‮ ‬يناير‮ ‬2008‭.‬‮ ‬إلي‮ ‬عيادة‮ »‬جزيرة الدهب‮« ‬التابعة لمحافظة الجيزة وبعد إجراء الفحص الطبي‮ ‬بمعرفة استشاري‮ ‬القلب فيها تقرر دخوله مستشفي‮ ‬6‮ ‬أكتوبر إلا أنه نظراً‮ ‬لخطورة الحالة توجه فوراً‮ ‬إلي‮ ‬مستشفي‮ ‬الهيئة العامة للتأمين الصحي‮ ‬الذي‮ ‬لم بتمكن من استقباله،‮ ‬لعدم وجود
أماكن شاغرة بقسم الرعاية المركزة وطلبت منه أن‮ ‬يعاود الحضور بعد‮ ‬3‮ ‬أيام ومن ثم توجه إلي‮ ‬مستشفي‮ ‬قصر العيني،‮ ‬وبعد رحلة طويلة من العناء فيها،‮ ‬استقر به الحال في‮ ‬مستشفي‮ ‬المنيل الجامعي‮ ‬التخصصي،‮ ‬الذي‮ ‬اشترط عليه سداد قيمة تكلفة العلاج بالكامل مقدماً،‮ ‬قبل دخوله المستشفي‮ ‬،‮ ‬ونظراً‮ ‬لخطورة‮ ‬الحالة وعدم توافر المبلغ‮ ‬أو إمكانية تدبيره في‮ ‬الحال‮ ‬،‮ ‬وافق الأطباء علي‮ ‬سداد تكلفة الإقامة وتوليه شراء الجهاز المطلوب تركيبه وهو جهاز منظم لضربات القلب الدائم،‮ ‬بالاضافة إلي‮ ‬إجراء التحاليل المعملية‮ ‬،‮ ‬ومقابل استخدام أية أجهزة أو
أدوات خاصة بالمستشفي‮ ‬علي‮ ‬نفقته الخاصة مقدما،‮ ‬مع استكمال باقي‮ ‬النفقات فيما بعد،علي‮ ‬أن‮ ‬يتم إجراء العملية الجراحية علي‮ ‬مرحلتين،‮ ‬وهما‮.. ‬قسطرة القلب،‮ ‬باستخدام جهاز منظم ضربات القلب المؤقت الخاص بالمستشفي‮ ‬وعملية جراحية لتركيب‮ ‬جهاز منظم لضربات القلب الدائم الذي‮ ‬تم شراؤه علي‮ ‬نفقته الخاصة‮. ‬

ومنذ إجراء العملية في‮ ‬أواخر أكتوبر‮ ‬2008،‮ ‬وبعد محاولات عناء مريرة لبحث طلبه المحول إلي‮ ‬الهيئة العامة للتأمين الصحي‮ ‬بالجيزة،‮ ‬في‮ ‬ضوء المستندات المرفقة به،‮ ‬تبين أن المبلغ‮ ‬الذي‮ ‬تمت الموافقة علي‮ ‬استرداد هو‮ ‬500‮ ‬جنيه فقط،‮ ‬بموجب الشيك‮ ‬،‮ ‬رقم‮ ‬4819107‮ ‬بتاريخ‮ ‬23‮ ‬مارس‮ ‬2010،‮ ‬أي‮ ‬ان هذا المبلغ‮ ‬أقل بكثير من نصف تكلفة الإقامة والرعاية بالمستشفي‮ ‬بخلاف آلاف الجنيهات التي‮ ‬تحملها‮.‬

لذا‮ ‬يطالب الدكتور محمد إبراهيم معوض إدارة الهيئة العامة للتأمين بالجيزة باسترداد تكلفة العملية،‮ ‬في‮ ‬ضوء قيمة تعاقد الهيئة لإجرائها في‮ ‬المراكز الطبية خارجها‮.‬

 

أهم الاخبار