نداء إلى المهندس "محلب" الإرهاب الأسود اغتال أحلام شاب مكافح

ملفات سياسية

الأحد, 22 مارس 2015 06:57
نداء إلى المهندس محلب الإرهاب الأسود اغتال أحلام شاب مكافح
القاهرة - بوابة الوفد - سيد العبيدى:

«دمروا حياتى ووقفوا عائقًا أمام مستقبلي.. أصبحت أسدد فى ديون وأقساط لسيارة غير موجودة كنت قد اشتريتها لجلب بضائع لمحل استأجرته لكسب رزقى بالحلال وإعانة أسرتى على ظروف المعيشة».

بهذه الكلمات تفوه حسام عبدالحميد أحمد والدموع تملأ عينيه مناشداً الرئيس عبدالفتاح السيسى والمهندس إبراهيم محلب رئيس مجلس الوزراء، بتعويضه عن سيارته التى حرقها جماعة الإخوان الإرهابية يوم 7مارس الجارى.
يقول حسام، البالغ من العمر 31 عامًا: ذهبت لشراء بعض البضائع لمحل استأجرته وبعد عودتى إلى منزلى بمساكن الشرطة بمدينة نصر، وبعد حوالى عشر دقائق من ترك السيارة أمام العقار الذى أسكن فيه، سمعت صوت دوى انفجار هائل فهرولت ناحية الشارع لأرى سيارتى تشتعل من كل جانب فيما يحاول المارة إخماد الحريق الذى قد قضى على السيارة تمامًا.
وأضاف حسام، «وقفت فى ذهول من هول الصدمة

التى نزلت فوقى مثل الصاعقة خاصة أن السيارة الذى قمت بشرائها جاءت بعد حصولى على قرض من أحد البنوك أقوم بسداده على 5 سنوات بقيمة 4100 جنيه شهرى، وباقى من أقساط القرض عامان»، مشيراً إلى انه مقبل على الزواج ويقوم بتجهيز منزل الزوجية فضلاً عن كونه يساعد أسرته.   
وتابع أنه قام باستدعاء الحماية المدنية والشرطة اللذين تمكنا من إخماد الحريق الذى نشب بكافة أركان السيارة مما حولها إلى قطعة من الخردة لا تصلح للعمل مرة أخرى، مؤكدًا أنه قام بتحرير محضر رقم 5140 لسنة 2015 قسم شرطة مدينة نصر أول بعد أخذ الأدلة الجنائية وقيام خبراء المفرقعات بتمشيط المنطقة للتأكد من إخلائها من أى
مواد متفجرة و من ثم الوقوف على أسباب الانفجار.
وأكد صاحب السيارة المحترقة بحزن بالغ، أن مجموعة العقاب الثورى التابعة لجماعة الإخوان الإرهابية أعلنت على صفحتها على الانترنت أنها استهدفت سيارة أحد ضباط الشرطة بمدينة نصر من خلال زرع عبوة ناسفة أسفل السيارة مما أدى إلى تفجيرها، لافتاً إلى أنه وقع انفجار آخر خلف المبنى ذاته الذى انفجرت أمامه سيارته بعد حوالى 30 ثانية من انفجار السيارة الخاصة به.
ومن جهتها قالت ماجدة القاضى، والدة حسام صاحب السيارة، إن نجلها يواصل العمل ليل نهار حتى يتمكن من الانتهاء من اعداد شقته للزواج وسداد اقساط السيارة التى دمرت بالكامل.
وطالبت والدة حسام، المهندس إبراهيم محلب رئيس مجلس الوزراء بتعويض نجلها عن حرق سيارته جراء الأعمال الإرهابية المتكررة التى تستهدف المواطن وممتلكاته حتى يستطيع الخروج من حالة النفسية وحزنه الشديد، مؤكدة أن السيارة كانت مصدر رزق له، معولة فى الوقت نفسه على القصور الأمنى فى تأمين منطقة مساكن الشرطة التى وقع فيها الانفجار والتى يسكن أغلبها عدد كبير من رموز الشرطة.