رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

إلى الملاك الثائر

مقالات الرأى

الاثنين, 23 أبريل 2012 16:07
بقلم: لطفى الضمرانى

من الدنيا الزائلة إليك فى حياتك البرزخية.. أنت فى القلب دائما وجميع من يعرفوك حق المعرفة يدعون لك بأن يتغمدك الله برحمته وينزلك منزل صدق مع الشهداء والمتقين وكل من خاف ويخاف ربه ولا يخشى فى الحق لومة لائم.

ونطمئنك فى مرقدك الأبدى على

بوابة الوفد لأن على رأسها خير خلف لخير سلف، وما توصلنا إليه حاليا من منافسة البوابة بقوة لأعتى وأقدم وأشهر البوابات الألكترونية الأخرى هو نتاج لبنتك الأولى التى غرستها بحب وإخلاص، وحرص على رعايتها
زميل كفاحك ونائبك المخلص عادل
صبري ومعه
كتيبتك من العاملين بها صغيرهم قبل كبيرهم وكبيرهم قبل صغيرهم فكل منهما يتنافس على رد الجميل بالمحافظة على ما ورثته لهم.
 
لن نرثيك يا  قائد كتيبة بوابتنا لأنك مازلت تعيش بيننا.. فالمخلصين من أمثالك لا يموتون، فقد عملت لدنياك كأنك تعيش أبدا وعملت لآخرتك كأنك تموت غدا فأصبحت ذكراك الطيبة عمرا ثانيا لك.