رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

رسائل ونصائح

مقالات الرأى

الخميس, 24 نوفمبر 2011 08:16
بقلم: هناء زكى عبداللطيف

شرع الله الشرائع وحد الحدود لما فيه سعادة الإنسان فى الدنيا والآخرة وفى التزام حدود الله وعدم تعديها الفضيلة والطهر والعفاف وسمو النفس الإنسانية والترفع عن الرذائل وتجنب الشرور والفساد والآثام.. والله تعالى يقول:

«إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرًا» وفى هذه صور من المخالفات التى ظهرت بين النساء ويعظم شأن المرأة فى المجتمع المسلم وحرصًا على سلامة الأخت المسلمة من الوقوع فيها أحببت أن أنبه عليها لتحذيرها وتقلع عنها وتتوب إلى الله إذا كانت واقعة فى شيء منها، ثم تحذر أخواتها وتنكر على من تأتى شيئًا منها. ونسأل الله أن يصلح نيتنا وأعمالنا.

ومن المخالفات فى العقيدة:
< الذهاب إلى السحرة والمشعوذين والكهنة لمرض أو عين أو فك سحر أو عمل وخلافه «والرسول صلى الله عليه وسلم حذر من إتيانهم فقال «من أننى عرافاً فسأله عن شيء لم تقبل له صلاة أربعين يوماً» كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «من أتى كاهناً فصدقه بما يقول فقد كفر بما أنزل على محمد».
< زيارة المقابر وشد الرحال لها وخاصة قبر الرسول وقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم «لعن الله زوارات القبور».
< النياحة وضرب الوجوه وشق الجيوب على الأموات.. قال رسول الله صلى الله عليه وسلم «ليس منا لطم الخدود وشق الجيوب ودعا بدعوى الجاهلين» وقال «النائحة إذا لم تتب قبل موتها تقام يوم القيامة وعليها سربال من قطران ودرع من جرب» رواه مسلم.
< إلحاح بعض النساء على الأزواج لاستقدام خادمة أو مربية غير مسلمة بل يشترطن ذلك عند عقد النكاح ثم يلقين إليهن

مهمة تربية الأطفال وفى ذلك من العواقب الوخيمة على عقيدة وأخلاق الأطفال ما لا يجفى على ذى عقل.
< جزع بعض النساء لضر نزل بهن والدعاء على أنفسهن بالموت والرسول صلى الله عليه وسلم يقول: «لا يتمنين أحدكم الموت لضرر نزل به فإن كان لابد متمنياً فليقل «اللهم أحينى ما كانت الحياة خيراً لى وتوفنى إذا كانت الوفاة خيرًا لي».

أما مخالفات أركان الإسلام هي:
1- تأخر الصلوات عن أوقاتها، خصوصًا عند الخروج والسهر والتأخر فى النوم لما يصحب ذلك من تأخير صلاة الفجر بعد طلوع الشمس.
2- عدم الاهتمام بإخراج زكاة المال والحلى التى تملكها المرأة وحال عليها الحول وقد بلغت النصاب والله تعالى يقول «والذين يكنزون الذهب والفضة ولا ينفقونها فى سبيل الله فبشرهم بعذاب أليم يوم يحمى عليها فى نار جهنم فتكوى بها جباههم وجنوبهم وظهورهم هذا ما كنزتم لأنفسكم فذوقوا ما كنتم تكنزون».
3- إهمال بعض النساء للزوج والأولاد فيما يقصرون فيه من أداء الفرائض والصيام وغيرها من الواجبات.
4- طلب الطلاق من الزوج من غير بأس فحرم عليها رائحة الجنة.
5- تكليف الزوج بشراء ما لا يطيق من كماليات وملابس وهدايا ليست ضرورية.
6- نشر ما يدور بين الزوجين من أحاديث وخلافات وأسرار خصوصاً المتعلقة بالمعاشرة.
7- صيام التطوع دون إذن الزوج والرسول عليه السلام يقول: «لا تحل لامرأة أن تصوم وزوجها شاهد إلا بإذنه أو أن تأذن

فى بيته إلا بإذنه».

توجد مخالفات عامة وهي:
< ترك الأمر بالمعروف والنهى عن المنكر والتناصح فى الأوساط النسائية والله تعالى يقول: «والمؤمنين والمؤمنات بعضهم أولياء بعض يأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر ويقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة ويطيعون الله ورسوله أولئك سيرحمهم الله إن الله عزيز حكيم».
< خروج بعض النساء للعمل الذى يقضى إلى محرم كإهمال الزوج والأولاد أو ترك الفرائض أو الاختلاط أو إهمال الخادمة فى تربية الأولاد، أو الاهتمام بتربية أولادها تربية إسلامية.
< عقوق الوالدين برفع الصوت عليهما أو نهرهما وعدم طاعتهما والله تعالى يقول: «لا تقل لهما أف ولا تنهرهما وقل لهما قولاً كريماً».
< انتشار آفات اللسان من غيبة ونميمة وغيرهما.
< إهمال غض البصر وكأن الله أمر به الرجال دون النساء وقد قال تعالي: «وقل للمؤمنات يغضضن من أبصارهن ويحفظن فروجهن» وإطلاق العنان للنظر للأجانب.
< اتخاذ المرأة صديقات يحثثن على التساهل فى حقوق الله عليها والتفريط فى المحافظة على شرفها وكرامتها وإيقاعها فيما لا يحمد عقباه.
< تجاوز مدة الحداد على الميت أكثر من ثلاث ليال ما لم يكن المتوفى هو زوجها «قال صلى الله عليه وسلم لا يحل لامرأة تؤمن بالله واليوم الآخر أن تحد على ميت فوق ثلاث ليال إلا زوجها فإنها تحد عليه أربعة أشهر وعشرًا» ولا يجوز للمرأة ألا تخرج من بيتها إلا للضرورة القصوى مادامت فى حدادها على زوجها.
< المرأة المسلمة تحرص على طاعة زوجها فتلين معه وترحمه وتدعوه إلى الخير وتناصحه وتقوم براحته ولا ترفع صوتها عليه ولا تغلظ له فى الخطاب. وقد صح عنه عليه الصلاة والسلام أنه قال: «إذا صلت المرأة خمسها وصامت شهرها وأطاعت زوجها دخلت جنة ربها».
< الدعاية إلى الله عز وجل فى صفوف النساء بالكلمة الطيبة بزيارة جاراتها والاتصال بأخواتها بالهاتف وهى تعمل بما تقول وتحرص على أن تنقذ نفسها وأخواتها من عذاب الله تعالى صح عنه عليه الصلاة والسلام أنه قال: «لأن يهدى الله بك رجلاً واحداً خير لك من حمر hgkul».
والله الموفق والهادى لنا جميعاً.

---------

بقلم: هناء زكى عبداللطيف