رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

صندوق خدمات فوق القانون

مقالات الرأى

الاثنين, 03 أكتوبر 2011 08:58
بقلم :عدلي راشد هيكل

حقيقة الأمر أن رجال الشرطة يبذلون مجهودات هائلة لإعادة الانضباط إلي الشارع المصري ويعرضون أنفسهم للمخاطر أمام حالة الانفلات التي يعاني منها الشارع المصري، وبذلك هم يطبقون القانون ولهم خالص التحية والتقدير علي مجهوداتهم،

ولذلك عندما نري أياً من جهات الشرطة تخالف القانون نتصدي لهم فوراً ونلزمهم باحترام القانون وتطبيقه، الحكاية تبدأ قبل ثورة الخامس والعشرين من يناير عندما فوجئ أهالي الوراق صباح يوم بوجود كشك لبيع السجاير والحلوي علي الرصيف الملاصق لقسم شرطة الوراق بشارع كورنيش النيل وعندما سأل الأهالي عن سبب وجود هذا الكشك ومن صاحبه قيل لهم بأن صاحب الكشك صندوق خدمات ضباط شرطة محافظة الجيزة ويقوم بتأجيره لأحد المواطنين مقابل إيجار شهري لصالح الصندوق، وذلك بدون صدور ترخيص من حي الوراق، خاصة أن

هناك قراراً من محافظ الجيزة بمنع صدور تراخيص بشارع كورنيش النيل، هذا قبل الثورة فلم يستطع أي مسئول التصدي له لأنه تبع أكبر جهاز قمعي في ذلك الوقت، وعندما قامت الثورة وقام المتظاهرون بحرق قسم شرطة الوراق قاموا بحرق هذا الكشك باعتباره ملكاً للشرطة، وكما فوجئنا بوجود هذا الكشك فوجئنا أيضاً بقيام مستأجره ببنائه من جديد في استفزاز غير عادي لأهالي الوراق، فما كان من رئيس حي الوراق المهندس عزت الخرسا إلا إصدار قرار إزالة لهذا الكشك وقام بإخطار مأمور قسم الوراق وبإخطار الشرطة العسكرية لتأمين إزالة هذا الكشك وتحدد لذلك يوم الخميس الماضي، وبالفعل حضرت قوة من
الشرطة العسكرية وقوة قليلة جداً من قسم الوراق وبمجرد وصول حملة الإزالة إلي صاحب الكشك وإخطاره بقرار الإزالة أبدي رغبته في الامتثال للقرار وطلب مهلة ساعة لنقل محتويات الكشك فأمهلته القوة المهلة المطلوبة فتجمع الأهالي وأبدوا سعادتهم البالغة بإزالة هذا الكشك المستفز لهم، وقاموا بتحية رجال الحي وقوة التأمين، فجأة اتصل أحد الأشخاص بصاحب الكشك أثناء التنفيذ وبعد هذه المكالمة قال صاحب الكشك لرجال الحي أنا معترض علي التنفيذ رغم قيامه بتفريغ الكشك من محتوياته فقرروا الاستمرار في التنفيذ لعدم وجود حكم محكمة بإيقاف قرار الإزالة، وفوجئ رجال الحي الأبطال بمأمور قسم الوراق يسحب قواته بحجة أن صاحب الكشك معترض علي التنفيذ وسيقوم بعرضه علي النيابة وتركهم أمام بعض من أهالي صاحب الكشك بلا أي حماية مما اضطرهم إلي الانسحاب وسحب اللودر منكسرين أمام الأهالي الذين تجمعوا أمام الحي، وبذلك كيف يستطيع حي الوراق إزالة باقي الأكشاك المخالفة بعد فشله في إزالة كشك صندوق خدمات ضباط شرطة الجيزة.