رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

طوارئ في الأزهر استعدادا لامتحانات آخر العام وتثبيت العمالة المؤقتة

مع الله

الثلاثاء, 15 مارس 2011 17:58
كتب - محمد كمال الدين:

استدعى الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر، الشيخ إبراهيم عبد العال رئيس قطاع المعاهد الأزهرية، لبحث تباطؤ المناطق الأزهرية فى تنفيذ التعليمات الخاصة بتثبيت العمالة المؤقتة ومد عقود العمالة الموسمية لتصبح سنوية.

ووجه الطيب نقدا شديد اللهجة لرئيس القطاع وعنفه متهما إياه بأن هذا التباطؤ مقصود لإيجاد نوع من الخلل وزعزعة الاستقرار بالعمل فى المعاهد والمناطق الأزهرية، مشددا على ضرورة تنفيذ القرارات التى أصدرها وإلا سيتم اتخاذ إجراءات شديدة وحاسمة ضد المتسببين فى عرقلة التنفيذ.

وقرر الطيب عقد اجتماع يومي مع رؤساء المناطق الأزهرية يوميا( 6مناطق)لبحث استعدادات المناطق لامتحانات الفصل الدراسي الثاني بحضور رئيس قطاع المعاهد الأزهرية الشيخ إبراهيم عبدا

لعال.

وصرح إبراهيم صادق رئيس قطاع مكتب شيخ الأزهر أن الإمام الأكبر قام بالاجتماع برؤساء مناطق المنوفية و الدقهلية و القليوبية والجيزة وحلوان والقاهرة لبحث ما اتخذته المناطق الأزهرية من إجراءات تضمن سير الدراسة ومتابعة المعاهد الأزهرية ومدي التزام الطلاب في الحضور والتزام المدرسين بالخطة والمنهج المعد .

وأكد حرص الإمام الاكبر علي ضرورة المتابعة اليومية والمشددة علي المعاهد واتخاذ الإجراءات التي تضمن سير العملية التعليمية وتذليل العقبات وتهيئة المناخ الملائم للطالب والمدرس داخل الفصل.

وأضاف رئيس القطاع أنه تم مناقشة

ما قامت به المناطق من استعدادات لامتحانات النقل والشهادات الأزهرية وتنظيم عمل اللجان والمراقبين والكنترولات وكذلك ماتم اتخاذه بشأن تأمين اللجان ومراكز توزيع الأسئلة ومراكز التصحيح.

وقال إن فضيلة الإمام الأكبر شدد علي ضرورة تنفيذ القرارات الخاصة بإعادة المستبعدين أمنيا إلي عملهم وكذلك تنفيذ القرارات الخاصة بالعقود الموسمية والمؤقتة بالإضافة إلي إرسال المناطق لاحتياجاتها المختلفة من ترميمات أو إنشاءات .

من ناحية أخرى، قرر شيخ الأزهر تحويل موضوع امتحانات الابتعاث إلي مجلس مجمع البحوث الإسلامية لدراسته واتخاذ القرار الملائم الجلسة المقبلة.

وصرح الشيخ علي عبد الباقي الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية أنه تم إعداد مذكرة خاصة بالأحداث التي وقعت خلال الامتحانات وكذلك مطالب المدرسين وتم عرضها علي فضيلة الإمام الأكبر الذي قرر عرضها علي مجلس المجمع لاتخاذ القرار الذي يحقق الرضا الكامل لمطالب المدرسين والمصلحة العليا للأزهر .

 

أهم الاخبار