الأزهر يستقبل مسيرة الطرق الصوفية المؤيدة للطيب

مع الله

السبت, 12 مارس 2011 12:47
كتب -محمد كمال الدين:

استقبلت مشيخة الأزهر الشريف مسيرة الطرق الصوفية التي خرجت من مسجد الإمام الحسين بالقاهرة عقب صلاة الظهر تأييدا لفضيلة الإمام الأكبر د.أحمد محمد الطيب شيخ الأزهر علي مواقفه الإصلاحية من أجل نهضة المؤسسة الدينية.

كان في استقبال المسيرة الصوفية د.عبدالدايم نصير مستشار فضيلة الإمام الأكبر للتعليم والعلاقات الثقافية والذي أكد أن موقف الطرق الصوفية ينم علي عدة توجهات طيبة تبدأ من الحرص علي المؤسسة الدينية (الأزهر) التي حفظت الدين
واللغة وحفظت مصر عبر التاريخ وكذلك الارتباط القائم بين المؤسسة وحب آل البيت هذه المحبة التي إذا من الله بها علي عبد تفسح المجال لتقبل العالم بما فيه برغم كثير من المتناقضات التي قد تلقاها في حياتنا اليومية إلا أن هذا الحب يهذب النفس ويعلي الروح ويملأ القلب بالإيمان.

وأشار إلى أن هذه المسيرة تؤكد حقيقة أننا

نحتاج إلي هذه الروح في هذه الفترة من الأيام العصيبة التي تمر بها البلاد من محاولات الاختطاف تحت دعاوي مختلفة ولكن في النهاية يبقي ما ينفع الناس فهذه المسيرة خطوة في سجل التاريخ المليء بالكرم والحب والجهاد من الطرق الصوفية من أجل مصلحة الأمة.

من جانبه، أشاد الشيخ علاء أبو العزائم شيخ الطريقة العزمية في كلمته بالنيابة عن الطرق الصوفية بالدور الذي يقوم به فضيلة الإمام الأكبر في التقريب بين المذاهب الإسلامية وخاصة في احتواء الخلاف بين السنة والشيعة وأنه امتداد لشيخ الأزهر المتصوف الإمام الراحل الدكتور عبد الحليم محمود.

 

أهم الاخبار