رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الفقراء لا‮ ‬يعرفون إلا‮ معاش السادات‮

مع الناس

الخميس, 24 مارس 2011 15:25
شيماء الجهيني

 

وسط الحديث عن المليارات المنهوبة علي‮ ‬أيدي الكبار،‮ ‬وسط الحديث عن عمليات نهب أراضي الدولة في‮ ‬عهد الرئيس المخلوع‮.. ‬مازالت طوابير من المطحونين واقفة في‮ ‬العراء بانتظار جنيهات معدودة تلقي بها الحكومة في‮ ‬وجوهم كل شهر،‮

‬ليتمكنوا من بقاء‮ - ‬غير آمن بالمرة‮ - ‬علي‮ ‬قيد الحياة‮.. ‬إنهم أصحاب المعاشات الذين سقطوا من حسابات مبارك،‮ ‬ومازالوا خارج حسابات المسئولين في‮ ‬هذا البلد‮.‬
أمام مكتب بريد أبوالعلا‮.. ‬شاهدتها واقفة‮.. ‬عواطف شبل محمود‮ »‬80‮ ‬سنة‮« ‬تسكن بمنطقة روض الفرج‮.. ‬تتقاضي معاش السادات الـ91‮ ‬جنيهاً‮.. ‬تعاني‮ ‬الأمرين لكي تحصل علي‮ ‬هذا المعاش الضائيل‮.. ‬هي‮ ‬تشكو لهبدلة الموظفين لها،‮ ‬وطول الطابور،‮ ‬وتقول‮: ‬لما إمسك الفلوس بإيدي بتلف بي‮ ‬الدنيا‮.. ‬وأسألهم‮: ‬دول هيقضوا إيه ولا إيه،‮ ‬فأنا احتاج لقسطرة بمبلغ‮ ‬55‮ ‬جنيهاً،‮ ‬وباحزن وأنا في‮ ‬هذه السن أني‮ ‬ابتهدل‮.‬
شكرية عبدالمنعم مغربي‮ ‬تقيم في‮ ‬إمبابة وتحصل علي‮ ‬195‮ ‬جنيهاً‮ ‬كجزء من معاش والدها والذي تتقاسمه مع زوجته،‮ ‬تقول‮: ‬ليس لي دخل آخر،‮ ‬أعاني‮ ‬الزحام في‮ ‬طابور المعاش وبألعن اليوم الذي‮ ‬ولدت فيه‮.. ‬والله أخذت حقنة مسكنة قبل
ما آجي علشان أقدر أواصل‮.. ‬وتضيف‮: ‬أي‮ ‬حد‮ ‬يحط نفسه نكاني‮ ‬وياخد الفلوس ولا‮ ‬ياكل ويشرب ويدفع إيجار ومصاريف الحياة والكهرباء‮.. ‬إزاي‮!‬
وتصرخ‮: ‬زهقت حياتي‮ ‬كلها طوابير،‮ ‬والمفروض‮ ‬يحسوا بينا شوية،‮ ‬سمعت عن المليارات التي‮ ‬اتسرقت من البلد وبقول حسبي‮ ‬الله ونعم الوكيل‮.‬
مكي عبدالسلام بركات محمود‮.. ‬معاشه‮ ‬500‮ ‬جنيه‮ ‬يتقاضاه بعد قضاء‮ ‬30‮ ‬عاماً‮ ‬في التربية والتعليم،‮ ‬والأطباء نصحوني‮ ‬بعدم أخذ أدوية التأمين الصحي لأنها ضارة وتسد دعامة القلب،‮ ‬كما أن زوجتي تعاني‮ ‬ضعفاً‮ ‬بالنخاع الشوكي ويتم حجزها بالثلاثة أشهر في‮ ‬قصر العيني دون دواء،‮ ‬وعلاجها‮ ‬يتكلف‮ ‬42‮ ‬ألف جنيه،‮ ‬وقالوا لنا أخرجوا،‮ ‬ولما‮ ‬يتوفر العلاج تعالوا‮.‬
دعوتي‮ »‬ربنا‮ ‬يتم الثورة علي‮ ‬خير‮« ‬عشان نخلص من هذه المعاناة هو‮ ‬يؤكد‮: ‬ساعات أفكر أروح اتظاهر عند ماسبيرو،‮ ‬لكن أرجع وأقول بلاش علشان العملية تمشي‮ ‬وربنا‮ ‬يصلح الحال‮.‬
روحية حسن‮.. ‬تعيش في‮ ‬السوق القديم بشبرا،‮ ‬مطلقة لكنها تحصل علي‮ ‬125‮
‬جنيهاً‮ ‬معاش والدها لتنفق منها تقول‮: ‬أضيع‮ ‬يوماً‮ ‬كاملاً‮ ‬علشان القبض‮.. ‬أنا ما ليش أي‮ ‬دخل‮ ‬غير الفلوس دي وليس لي‮ ‬أي‮ ‬دخل‮ ‬غيرهم،‮ ‬وأبيع مشابك الغسيل أمام البيت حتي‮ ‬أسد باقي‮ ‬احتياجات بنتي الصغيرة،‮ ‬ولا عندنا تأمين صحي ولا‮ ‬غيره وعايشة في‮ ‬حجرة في بيت والدي‮.‬
تقول والدموع تملأ عينيها‮: ‬لما قامت الثورة عيطت من الفرحة بالتغيير والأمل في‮ ‬الكرامة في‮ ‬بلدي،‮ ‬لأن الناس تعبانة وأغلبها‮ ‬ينام من‮ ‬غير أكل‮.‬
سيدة محمد سيد أحمد،‮ ‬أرض أبوالسعد بشبرا الخيمة،‮ ‬تتقاضي‮ ‬146‮ ‬جنيهاً‮ ‬معاشاً‮ ‬تنفق منها علي‮ ‬ابنها الطالب بالمدرسة‮.. »‬الواحدة بتكره حياتها‮.. ‬الأيام طويلة وكلها ديون‮« ‬حتي‮ ‬تلخص ما تعانيه بسؤال‮: ‬فين حقي من كل ده‮.. ‬مش أنا مصرية وعايشة في‮ ‬البلد دي‮ ‬يعني‮ ‬معقول لا كرامة ولا شبع ولا أمان‮.‬
هانم أحمد أحمد مصطفي‮ ‬المقيمة في‮ ‬حي‮ ‬المنيرة،‮ ‬تقول‮: ‬اتقاضي تأمين سواق‮ »‬معاش متوفي‮« ‬140‮ ‬جنيهاً‮ ‬وليس لي أي‮ ‬دخل آخر‮.. ‬والحياة ماشية‮ ‬يا دوب علي‮ ‬الحرف لحد ما ابني‮ ‬كبر واشتغل نقاش ولكن‮ ‬يوم‮ ‬28‮ ‬يناير أصيب أمام قسم شرطة إمبابة بكسر في‮ ‬عظمة الفخذ وتم تركيب مسمار له وضفيرة سلك وقمت بالاتصال بالخط الساخن فلم‮ ‬يسأل فينا أحد إلي‮ ‬الآن ويعلم الله بحالنا وحاله‮.‬
إن العشرات من أصحاب المعاشات‮ ‬يشكون‮.. ‬من بهدلة طوابير المعاشات ومن تدني نسبتها‮.. ‬الكل‮ ‬يطالب بالرحمة والحرية والعدالة الاجتماعية‮.‬

أهم الاخبار