رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

شاهد..الخوف وفقدان الهوية = شخصية انتحارية

مع الناس

الاثنين, 17 يناير 2011 14:03
كتبت - آيات عزت:


يشعر الناس بالخوف عندما يفتقدون الهوية والإحساس بالانتماء، فالإحساس بالغربة داخل الوطن يكسب الإنسان الإحساس بالخوف الدائم، مما يدفع الشباب المحبط إلى الهروب من البلاد عن طريق الهجرة غير الشرعية ضاربا عرض الحائط بكل مشاعر الخوف على

حياته، أو الانتحار هربا من حياة مليئة بالضغوط الاقتصادية والإحباطات السياسية كما يشهد الواقع.

بهذه الكلمات أجاب د. مدحت عبدالهادى، المستشار والمحلل النفسي، على سؤال: مم يخاف الناس؟

الذي طرحه على الحضور فى ندوة "الخوف وفقدان الهوية" التي أقيمت بساقية الصاوي مساء السبت الماضي 15 -1-2011، والتي أكدت إجابات الشباب أن الخوف أصبح جزءا لا يتجزأ من حياتهم، لا يفرق بين طفل وشاب، غني وفقير، رجل وامرأة، وأنه أفقدهم الإحساس بالأمن والطمانينة وقدرتهم على الاستمتاع بالحياة.

شاهد الفيديو


أهم الاخبار