رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مرشحة وفدية بالشورى: أتعهد بحل مشكلة البطالة

مرشحو الشورى

الأربعاء, 11 يناير 2012 23:39
أجرى الحوار- أشرف كمال

 

 

انتخابات

مفتاحية :

صورة مرفقة للمرشحة

R s s

ديسك السكرى

 

 

 

 

 

 

أميرة سعد محمد وشهرتها أميرة الحداد سيدة أعمال مرشحة على قوائم الوفد لإنتخابات مجلس الشورى وعضوه فى حزب الوفد بلجنة المرأة  وتمارس عملها العام كسيدة أعمال فى التقاوى والمبيدات الزراعية  وممارسة للعمل العام منذ مايقرب من 15 عاما تبنت خلالها المساهمة فى حل بعض القضايا العامة ذات الإهتمام الجماهيرى وأشارت أميرة أنها تشارك فى إنتخابات مجلس الشورى من أجل تمثيل مشرف ومستحق للمرأة المنياوية  فى مجلس الشورى .

 

وتعد "أميرة الحداد" من أوائل الذين نادوا بضرورة تمثيل المرأة فى البرلمان المصرى ومجلس الشورى  والمناصب القيادية والتنفيذية والسياسية بمصر

والتعامل مع المرأة بفكر ثورة 25 يناير والتى حطمت القيود والأسوار وحررت الشعب المصرى  من نظام الإستعباد المستبد إلى نور الحرية .

 

وتشير مرشحة الوفد إلى أن النظام السابق تجاهل تمثيل المرأة المصرية فى الكثير من المناصب القيادية  وقد حاول مؤخرا تجميل صورتة القبيحة من خلال (كوتة المرأة ) فى الإنتخابات الأخيرة 2010 المعيبة ، ألا أن مسمى كوتة المرأة سياسيا هو تمثيل فئة غير ممثلة بالمجتمع بالبرلمان المصرى ولكنه طبقها بفكر نظام الوطنى المنحل من خلال ترشيحات غير

معبرة عن رغبة المواطنىن ولا تعبر سوى عما يريدهالنظام من خلال من تدين له بالولاء والطاعة وتسبح بحمد النظام .

 

وتعهدت "الحداد" بالعمل على حل مشكلة البطالة والإسكان من خلال إقامة مشروعات زراعية وصناعية ومدن عمرانية وسكنية جديدة بالظهير الصحراوى، والتى تتيح فرص عمل للشباب والفتيات للحد من طاعون البطالة، بالاضافة الى عدم التوسع العمرانى على حساب الرقعة الزراعية والمنتشرة حاليا وبصورة مخيفة بكل مراكز المحافظة .

 

كما تبنت "أميرة الحداد" تفعيل ورش صناعة التريكو والحياكة وورش النجارة والسباكة بهيئة تعليم الكبار لإكساب المتحررين  من الأمية مهنة يستطيع من خلالها تحسين دخلة والعمل على إيجاد دخل ثابت يمكنة من تحسين مستوى أسرتة إجتماعيا ، وكذلك التوسع فى إقامة العديد من مدارس الفصل الواحد والتى تعيد تعليم وتاهيل المتسربين من التعليم  .