رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

لأول مرة منذ 30 عاما

لجنة مبارك تشهد إقبالا شديدا

مرشحو الشعب

الاثنين, 28 نوفمبر 2011 09:31
القاهرة - رانيا فهمي وأ ش أ:

شهدت لجنة مصر الجديدة النموذجية الثانوية بنات التى غاب عنها الرئيس السابق حسنى مبارك للمرة الأولى منذ أكثر من 30 عاما إقبالا كثيفا امتد خلاله " طابور" الناخبين منذ فتح باب الاقتراع، لأكثر من ثلاثة كيلومترات، حتى التف من عند باب اللجنة مع سور المدرسة بالكامل وأصبح على  طريق صلاح سالم .

وشهدت اللجنة هدوءا مثاليا فى الانتظام والتحرك دون وقوع ما يعكر صفو الناخبين وسط تواجد أمنى من القوات المسلحة والشرطة المدنية .
ووصف ناخب حالة المصريين فى اصطفافهم

فى الطوابير للإدلاء باصواتهم اليوم فى الانتخابات البرلمانية بالاهتمام والتقدير والسعادة، قائلا " اخيرا تمكنت من الإدلاء بصوتى فى دائرتى الانتخابية بمدرسة مصر الجديدة النموذجية الثانونية بنات بعد ان مكثت لسنوات غير قادر على ممارسة واجبى الانتخابى بسبب كونها دائرة الرئيس السابق حسنى مبارك ".
وقال لواء متقاعد محمد أحمد خليل فى لجنة مدرسة مصر الجديدة النموذجية الثانونية بنات " للمرة الأولى فى حياتى التى ادلى
فيها بصوتى فى انتخابات برلمانية، وانا أرى الآلاف الواقفين فى الطابور فى انتظار دورهم، بعد ان كنت أرى اللجان فى سنوات مضت خاليه من الداخل والخارج " .
وقال محمد صلاح ايوب " 61 عاما "، جئت لأصوت للمرة الأولى فى هذه اللجنة التى يغيب عنها الرئيس السابق حسنى مبارك بعد ان كان يصعب علينا الوصول الى مقر اللجنة، او اننا كنا تعتبر صوتنا لا قيمة له بسبب تكرار عمليات التزوير.
واضاف " صوتنا اليوم له قيمة من اجل مصر ، وبعد ان اصبح لدينا يقين بان صوتنا سيغير مصر للافضل ، ونحو تشكيل مجلس نيابى بالانتخاب الحر من دون تزوير .