الطريق الوحيد

حان الآن موعد قطع الكهرباء

محمود غلاب

الخميس, 23 مايو 2013 00:01
بقلم - محمود غلاب

عدنا إلى عصر الظلام، ودعنا التكنولوجيا، ورجعنا إلى لمبة الجاز بفضل مشروع النهضة، الكهرباء مقطوعة عن المدن والقرى، فى جميع المحافظات وعن الوزراء. وزير التموين باسم عودة كان يتحدث فى أحد المؤتمرات وعندما جاء على لسانه ذكر كلمة إنجازات، قطعت الكهرباء فجأة، وتلعثم الوزير،

ماذا يقول وعن أى إنجازات يتحدث، الوزير تشجع، وقال: يوم ما مسئول يقلق ينزل الشارع وسط الناس أفضل يقعد فى بيتهم، وزير التموين بيلسن على مين؟ وزير التموين مش عارف إن الجو حر، وبعض الوزراء والمسئولين عملوا بنصيحة الدكتور قنديل، وارتدوا الملابس القطنية، وجلسوا مع أسرهم فى حجرة واحدة، وقفلوا التكييف لتوفير الكهرباء، هى الكهرباء بتقطع برضه فى ميدان المساحة، واللا النهضة مركزة جهودها على المناطق الشعبية، قنديل مديها ملابس قطنية ومفرهد ولا مزغطط تحت التكييف.
كنت أتابع أنباء أزمة الجنود المختطفين، وكانت هناك معلومات متضاربة وقال المتحدث العسكرى على صفحته الخاصة، نجحت جهود المخابرات الحربية المصرية وشيوخ قبائل سيناء الشرفاء فى إطلاق سراح الجنود، مبروك، وعقبال ما تعود سيناء، أين الخاطفون؟، عادت العكننة بعد هذا الخبر السار سمعت جارنا أبوهانى، يتخانق مع هانى، وأصوات أفراد الأسرة ارتفعت وسمعه المارة فى الشارع قال أبوهانى يابنى ذاكر لك كلمتين انت فى ثانوية عامة، وبعد شد وجذب بين أبوهانى وجماعته قطعت الكهرباء، وسمعت هانى يقول: أنا هدخل الامتحان عادى،

والسؤال اللى معرفش إجابته هكتب فيه النور كان قاطع.. و هاتوا لى مصحح «...» يعترض على قرار الرئيس. والد هانى حاول الاتصال بى، كنت عارف الموضوع الذى سيتحدث فيه، وكنسلته لأتابع ما هو أهم، كنت أتصفح بعض الصحف، وقرأت أخباراً غير مطمئنة، مش نهضة خالص، هى كوكتيل، وكسة، ونكسة، وخيبة، وفشل مضروبين فى الخلاط. الدكتور سمير رضوان وزير المالية الأسبق قال: معدلات النمو صفر، واستمرار هذه الأوضاع سيؤدى إلى إفلاس مصر خلال عام، وزير سابق أيضاً قال: سنفقد 30٪ من الطاقة و20٪ من المياه بسبب سد النهضة الإثيوبى، كلها نهضة! صندوق النقد الدولى يتوقع ارتفاع حجم التضخم إلى 10.9٪ وحذر من تخفيض تصنيف مصر الإنمائى. وزير الداخلية قال: التخطيط لخطف الجنود تم من شهرين، طب عملتوا إيه! والخاطفون معاهم صواريخ ضد الطائرات ومدافع وقنابل، دخلت إزاى، ومن أين! وهتعملوا إيه، الحكاية فيها إنَّ!!
الداخلية برضه ليها فوايد، قدمت للمواطنين نصائح غالية عند انقطاع الكهرباء، حذرت من السير فى شوارع جانبية بالسيارة، ونصحت بالسير فى شوارع بها أشخاص، والابتعاد على الأماكن الهادئة أثناء انقطاع التيار الكهربائى، ولازم السائق يكون معاه حماية، ويشغل الفلاشر
لطمأنة المواطنين، يدومها نعمة!
«ياعينى على الدكتور قنديل، برضه واجب نسأل عليه لم نسمع صوته من يوم حادثة الاعتداء على موكبه فى الدقى، الصراحة لله الراجل محايد، مالوش دعوة بحاجة، لكنه قاعد على قلوبكم، واللى مش عاجبه يشرب من البحر، واحد بس يستطيع يقعده فى بيتهم، ساعتها قنديل يقول سمعاً وطاعة، وبرضه مش هيخسر حاجة، الملابس القطنية جاهزة، وشهر رمضان على الأبواب، ومش هيفوت مسلسل رمضانى، برامج هذا العام ثرية، ومسلية، قنديل موجود، ويذهب الى مكتبه فى مجلس الوزراء يومياً، قال كلاماً مهماً جداً عن حادث اختطاف الجنود.
طالب المواطنين بالهدوء، والتوقف عن الاعتصامات والمزايدات السياسية، راجل يعمل فى هدوء، أسر المختطفين ردوا عليه: واحد  إثنين ولادنا راحوا فين، قنديل علمنا حاجة مفيدة، نوقف المكيفات والمراوح، ونديها ملابس قطنية، وتجتمع الأسرة فى حجرة واحدة، لمشاهدة المسلسلات وبرضه نرتدى الملابس القطنية عندما تنقطع الكهرباء، وبذلك يزيد الشعور بالحرارة والدفء بين أفراد الأسرة، وتقوى الدورة الدموية، وكمان العرق يزيل الدهون.
أهه بنساعدك يادكتور هشام على تعريف المواطنين بفوائد قطع الكهرباء، قطع الكهرباء مفيد جداً لمرضى السكر والضغط عشان مفيش قراءة جرايد، وبرامج تليفزيون، كما يقوى البصر وحاسة السمع، ويزيد الطلب على الشمع والكبريت ويشجع على الصناعة المحلية ويقرب العبد من ربه لأنه كلما انقطعت الكهرباء ترتفع الحناجر بالذكر: أستغفر الله، وعندما تعود الكهرباء عوداً حميداً تلهج الألسنة بالذكر الحمد لله.
مش عاوزين ياحرانين، وياطلاب اللى انتم مش مذاكرين نعكنن على الدكتور قنديل عاوزين نوفر له الوقت للتفكير فى مستقبلنا، عاوزين نكون مبشرين لا منفرين.
والآن حان موعد انقطاع الكهرباء فى جميع أنحاء مصر حسب التوقيت المحلى لمشروع النهضة وعلى المقيمين خارجها أن يحمدوا ربنا على النعمة اللى هم فيها.