كلمة أخيرة

نصائح وإرشادات إلي المحافظين الجدد

بقلم: محمد مصطفي شردي

 

صدرت حركة المحافظين أخيراً بعد طول انتظار، ورغم انها تضمنت اسماء قد يختلف عليها البعض وخلفيات عمل في الجيش أو الشرطة كالعادة.. الا اننا نقدم لهم ارشادات العمل التي وضعها الشعب والتي يجب أن يتبعوها في عملهم وان يتبعها كل من يخلفهم.

<< كل محافظ يجب أن يعلم انه جاء إلي موقعه هذا بأمر الشعب وليس بأمر حكومة أو حزب أو رئيس، وبالتالي عليه ان يخدم شعب محافظته وأن يراعي مصالح محافظته أولاً.

<< ممنوع علي سيادتكم جميعا فتح نادي المنتفعين والذي حول محافظات مصر الي اندية للحزب الوطني ورجاله وقياداته، ممنوع لمثل هؤلاء الآن دخول المحافظة وكأنها بيت ابوهم.. لان »ابوهم« في السجن هو وشلة اخري من رجاله، وبالتالي اصدر الشعب قراره بأن يحل الحزب الوطني الفاسد وان يبعده عن الحياة السياسية

وما كان يحدث في السابق لن نسمح بحدوثه مرة اخري.

<< احذروا من رجال الاعمال التابعين للحزب الوطني وسيحاولون البحث عن سند جديد لهم.

<< احذروا المنافقين في رجال المحافظة والاحياء، معظم هؤلاء نافق اي محافظ قبلكم بنفس الاسلوب ونفس الكلمات، ومعظم هؤلاء من رجالات الحزب الوطني الفاسد الذين تسلقوا الي مناصبهم بالتدليس وتسهيل السرقات، ولكن حافظوا علي الموظف المحترم المظلوم الذي يستطيع أن يكون قيادة ناجحة ولكنه لا يجيد النفاق والرياء.

<< لا تتعاملوا مع المجالس المحلية المزورة لان كل من بها جاء بالتزوير وكلهم من رجال الحزب الوطني وقياداته التي عاثت في مصر فساداً وهؤلاء لم يمارسوا حقهم يوما في رقابة او قرار

ملزم، وهم لا يمثلون الشعب بل يمثلون الحزب الذي ثار ضده الشعب.

<< لا تعطلوا الاعمال خوفا من القرار، اتخذوا القرار الاصلح للمحافظة التي تعتمد عليكم، دون ان ترجعوا إلي أي قيادات حزبية، ويمكن ان تجمعوا الناس لسماعهم من شتي الانتماءات والقري.

<< كونوا صادقين معنا، الصدق هو اقصر طرق الاقناع، ولو صدقتم سنساعدكم حتي لو كان ذلك معناه ان نتحمل ازمة او نصبر علي مشكلة ولا تكذبوا لنكتشف ان ما تم منعه عن عامة الشعب تم منحه لنخبة حولكم.

<< انزلوا للناس وهم الذين سيضعون لكم خيوط أي خطة تطوير أو تنمية، لا تتلقوا اي تعليمات عليا الا لمنفعة محافظتكم وشعبها وشبابها وبهذا تتحول كل محافظة لتلتف حول المحافظ والاهداف الاساسية بدلا من أن نشعر أن المحافظ في دنيا اخري.

يا ايها السادة، اعدلوا ولا تظلموا، احكموا ولكن بالعدل، اكسبوا ولا تسرقوا، اسمعوا الناس ولا تسمعوا المنافقين، والأهم هو ان تعملوا ولا تفسدوا..

اما محافظ بورسعيد الجديد احمد عبد الله فسوف اخاطبه غدا بمزيد من التفاصيل.. والمحاذير.. والاسماء..