رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

متدين فى دنيا الفن

اتخاذ القرارات الحاسمة!!

محمد عبدالقدوس

الاثنين, 29 يوليو 2013 22:25
بقلم: محمد عبدالقدوس

< المسلسلات التي تجرى في الواقع المصرى المضطرب أقوى مليون مرة من تلك التى نشاهدها في الفضائيات، ولذلك كانت المسلسلات التليفزيونية التي تعرض في هذا العام مضروبة!! ولا تجذب اهتمام الجمهور كما كان يحدث فى السنوات السابقة.

< لم يقل أحد أبداً إن سقوط حكم الإخوان يعني انهيار تعاليم الإسلام التي تسود مجتمعنا! ومن هذا المنطلق أرفض بشدة معظم المسلسلات التليفزيونية لهذا العام المليئة بالتجاوز والانفلات والإيحاءات والإشارات والتلميحات والعبارات الجنسية، ولاحظ أكثر من ناقد فني أن الشتيمة بالأب والأم شيء معتاد في هذا السقوط الذي يسىء إلي الفن أبلغ إساءة.
< «الملك هو الملك» هذا ما قلته وأنا أقرأ تصريح للنجم محمد منير قال فيه إنه لا يتحدث في السياسة، ويركز فقط على فنه، ومن خلاله يقول كل ما يريد.. قارن بينه وبين

غيره من الفنانين الذين انغمسوا في السياسة ونسوا فنهم فتراجعت مكانتهم.
<< والفنانة نيللي كريم من بين الفنانات التي لا تكف الواحدة منهن عن إصدار الفتاوى السياسية!! وقالت إنها كانت تتمنى أن تعيش في عصر الستينيات من القرن العشرين حيث كان الأمل موجوداً والناس بتضحك!! وأقول لها هذه الفترة بالذات كانت كابوساً علي السينما المصرية خاصة بعد تأميم السينما واضطر العديد من الفنانين للهجرة إلي لبنان، ومثلك الأعلى فاتن حمامة تركت مصر كلها هرباً من الديكتاتورية التي كانت جاثمة علي أنفاسنا في ذلك الوقت لا أعادها الله أبداً.
< وتعجبت من الفنانة عبير صبري التي قالت إنها تتمني أن يحكم مصر واحد عسكري يمسك البلد،
ويكون له القدرة علي اتخاذ القرارات الحاسمة!! يعني حضرتها عايزة نرجع تاني لحكم العسكر!! وأقول لها يا ريت تركزي في عملك فقط مع مزيد من الاحتشام في ملابسك ولا تنسى أنك كنت في يوم من الأيام محجبة.
< و«كندة علوش» كنت أراها نموذجاً للفن الجميل إلي أن بدأت «تفتى» هي الأخرى! وآخر فتاواها أن المواطنة أهم من الدين!! مع أنه لا مجال لأى مقارنة بينهما، لأن كلاً منهما مختلف عن الآخر والتعاليم الدينية بالمناسبة تؤكد علي أهمية المواطنة، لكن «ست كندة» «أفتت» كذلك بأنه لا مانع لديها من زواج المسيحي من المسلمة.. وإيه يعنى!!
< وبهذه المناسبة أقول حتي ولو كان الفنان بارعاً في تمثيله ولكنه يفتى بتصريحات تصدم الرأى العام، فلا شك أن مكانته ستتراجع.. ألست معى في هذا الرأى؟
< آخر المصائب الفنية تتمثل فى مفاجأة جمهور المشاهدين بعودة صورة مبارك من جديد كما حدث في مسلسل العراف للفنان عادل إمام.. وأتساءل كيف سمحت الرقابة بهذا الأمر؟ أم أنها إجازة هذا العام بدليل العك الذي نشاهده؟