متدين في دنيا الفن

محمد عبدالقدوس

الثلاثاء, 15 فبراير 2011 09:16
بقلم: محمد عبدالقدوس

- أري أنه من الضروري رصد الأغاني التي قام بتأليفها الثوار في قلب ميدان التحرير ودراستها وتحليلها.. تري هل هناك فنان قادر علي القيام بهذه المهمة الجليلة البالغة الأهمية؟

- بدأت أسمع الأغاني الوطنية التي تشيد بثورتنا المجيدة، وحتي هذه اللحظة لم تستطع أغنية منها أن تفوز بقلوب المشاهدين.. الأمر يحتاج الي مزيد من الوقت بعيدا عن التسرع وسلق البيض!!

- أعتذر نيابة عن كل أحرار ميدان التحرير عن الإهانة التي لحقت بنجم الطرب تامر حسني!! لقد انخدع فترة بنظام مبارك ثم فاق لنفسه قبل فوات الأوان وجاء ليعلن ولاءه للثورة ولذلك فإن معاملته بطريقة فظة لا يتفق مع أخلاقيات ثورتنا البيضاء الجميلة التي تقوم علي التسامح ولا تعرف الانتقام.

- تعجبت جدا جدا مما جري للفنان أحمد حلمي الذي جاء الي ميدان التحرير ليعلن تضامنه مع الثورة، لقد هجم عليه الدهماء

وحاصروه وكادوا يفتكوا به من فرط حبهم له وشدة إعجابهم به!! وليست هذه بالطبع من أخلاقيات الثورة.. ولكن ميدان التحرير كان صورة لمصر كلها، وتضم شتي الأطياف.. حتي الغوغاء المسالمين!!

- كنت دوما معجبا بالفنانة »بسمة« ومتعاطفا معها في الزوبعة التي أثيرت قبل أشهر حول أصول جدها!! وقد زاد احترامي لها بعدما رأيتها من أكثر الفنانات تعاطفا مع الثورة وكنت أراها باستمرار في ميدان التحرير وأرجو أن تستمر في طريقها الذي يتمثل في اختيار أدوارها بعناية بعيدا عن الخلاعة!

- شباب الفنانين رفعوا رأس الفن عاليا بتأييدهم للثورة لقد نصبوا ثلاث خيام في ميدان التحرير ورفعوا لافتات أدانوا فيها موقف نقيبهم، وأعلنوا أن الثورة المصرية ثورة مدنية لا حزبية ولا دينية.

- الصديق أشرف زكي أراه حاليا في موقف محرج جدا حيث أعلن باعتباره نقيبا للفنانين تأييدهم لنظام مبارك ولم يكن هذا صحيحا.. إنها سقطة من صديق شريف!!

- وصديقي المنتج محمد العدل كان مفاجأة بالنسبة إلي علي الأقل.. رأيته في ميدان التحرير ثائرا من الطراز الأول يحث زملاءه وأهل الفن من الشباب علي الاعتصام في قلب الميدان حتي تحقق النصر.. تعظيم سلام لهذا الرجل الجدع.

- ألف تحية للمخرج خالد يوسف وقد كتبت عنه من قبل.. إنه نموذج للفنان المشغول بهموم وطنه، وأهمس في أذنه قائلا: إن عليه أن يبدأ بموهبته صفحة جديدة بعيدا عن الأفلام إياها التي تثير عليه السخط.

- كبار النجوم أعلنوا تأييدهم لنظام مبارك إلا من رحم ربي!! وهذا طبيعي فقد حققوا النجومية وأصبحوا أثرياء في عهده ومع سقوط النظام القديم.. أنصحهم بالاعتزال وكفاية عليهم كده!

- الساكت علي الحق شيطان أخرس.. تذكرت تلك الحكمة وأنا أري صمت عدد من الفنانين المعروفين إزاء العاصفة التي جرت علي بلادنا. وكأن ما جري لا يهمهم في شيء! ولا أريد ذكر أسماء منعا للإحراج، لكنني أقول: عيب هذا الموقف.