رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

استقبال حافل لقافلة «الوفد الطبية» بالسويس

محلية

الخميس, 22 سبتمبر 2011 16:04
السويس - عبدالله ضيف:

استقبل المواطنون بالسويس قافلة «الوفد الطبية» لمدينة السويس الباسلة بالفرحة الغامرة والاقبال الشديد من المرضي، وقامت نخبة من كبار الأطباء وأساتذة الجامعات من

مختلف التخصصات الطبية بقافلة الوفد للكشف الطبي علي نحو ألفي مريض وإجراء الاشاعات والتحاليل وصرف الأدوية لهم مجانا وإجراء العمليات الجراحية لأصحاب الحالات التي تتطلب ذلك بلا مقابل.
كانت القافلة قد وصلت صباح الجمعة الماضي إلي مستشفي السويس العام برئاسة المستشار محمد علي قاسم رئيس القوافل الطبية بحزب الوفد.
وضمت القافلة الدكتور حسني خيري أستاذ جراحة المسالك البولية

والتناسلية بقصر العيني والقصر التعليمي الفرنساوي والدكتور حسام قنديل أستاذ جراحة العظام بقصر العيني والدكتور محمد توفيق أستاذ جراحة العظام بقصر العيني والدكتور علي الغزالي مدير عيادات الرمد بمعهد الرمد بالجيزة والدكتور أحمد فكري استشاري الأطفال بمستشفي أم المصريين بالجيزة والدكتور نصر الدين الصاحب أستاذ طب الأطفال بمستشفي روض الفرج التعليمي والدكتور محمد عبدالمعطي رشدي أستاذ الأمراض الجلدية بمستشفي روض الفرج التعليمي والدكتور مصطفي كامل بدوي صاحب ومدير مستشفي بدوي للولادة بالهرم والدكتور محمد  نصر وزير الصحة في حكومة الوفد الموازية ورئيس أقسام القلب بالمعهد القومي للقلب والدكتور أحمد عصام أستاذ الأمراض الباطنة والقلب والدكتور حسن عويس استشاري الجراحة العامة بكلية طب طنطا والدكتور صلاح هاشم استشاري الأنف والأذن والحنجرة ورئيس لجنة الوفد برأس غارب والذي سارع بالانضمام إلي قافلة الوفد الطبية فور وصولها السويس.
وكان في استقبال قافلة الوفد الطبية بمستشفي السويس العام مدحت النوري وخلف الله أبوالسعود نائب رئيس لجنة الوفد العامة بالسويس ومحمد فؤاد سكرتير عام اللجنة وأعضاء اللجنة محمد مهران وصبري عبود وعلي أمين وإسماعيل شعبان وحسين مرعي ومحمود عطا وأيمن عبدالمنعم وأيمن رشاد وأعضاء لجنة
الشباب أحمد رضا وعلي هاشم ومحمد عبدالستار ومحمد منصور يونس، ورافق القافلة من الإداريين حسن محمد ومحمود عبدالمنعم. كما كان في استقبال القافلة الدكتور حازم شوقي مدير عام مستشفي السويس العام.
وعلي الفور باشرت قافلة الوفد الطبية عملها في ظل وجود اقبال شديد من المرضي وتحول مستشفي السويس العام يوم الإجازة إلي خلية نحل  واصطف المرضي أمام عيادات الأقسام الخارجية، وقام أطباء قافلة الوفد بالكشف الطبي عليهم وإجراء الاشاعات والتحاليل الطبية لبعضهم وإجراء العمليات الجراحية لأصحاب الحالات التي تتطلب ذلك وصرف الأدوية لهم مجاناً.
والتقت جريدة «الوفد» مع بعض المرضي يقول وائل فؤاد موظف بشركة سيراميك انه مريض بالقلب وعندما علم بقدوم قافلة الوفد الطبية اغتنم الفرصة لعرض حالته.
ويقول أشرف عباس محمد انه من مصابي ثورة 25 يناير وأصيب خلال المظاهرات برصاصة من قوات الشرطة في فخذه الأيمن أدت إلي حدوث  تليف، وعجز عن علاج نفسه في المستشفيات الحكومية وأبدي سعادته بموافقة قافلة الوفد بعد استعراض حالته علي تبني حالته وإجراء الجراحة اللازمة له.


وقالت ربة منزل إنها فور علمها بقدوم قافلة الوفد الطبية حضرت بصحبة أطفالها حبيبة غريب محمد- 4 سنوات- وروميسا غريب محمد- 3 سنوات- وعمار غريب محمد- سنتان- لعرضهم علي الدكتور محمد عبدالمعطي رشدي الأستاذ في الأمراض الجلدية بعد أن عاني أطفالها من بعض متاعب الأمراض الجلدية.
كما التقت جريدة «الوفد» بعدد من أطباء القافلة ويقول الدكتور حسني خيري أستاذ جراحة المسالك البولية

والتناسلية بقصر العيني والقصر التعليمي الفرنساوي ان معظم حالات المرضي التي قام بتوقيع الكشف الطبي عليها بالسويس تعاني من التهابات في المسالك البولية وحصوات بالحالب وحصوات بالكلي ونزيف بولي وفي الأطفال التبول اللا ارادي والعيوب الخلقية بمجري البول والتهابات المثانة.
وأكد الدكتور محمد عبدالمعطي رشدي أستاذ الأمراض الجلدية بمستشفي روض الفرج التعليمي أن معظم الحالات التي قام بالكشف الطبي عليها تعاني من التهابات ميكروبية وحساسية نتيجة أشعة.
وأكد الدكتور نصر الدين الصاحب أستاذ طب الأطفال بمستشفي روض الفرج التعليمي أن معظم الحالات التي قام بالكشف الطبي عليها تعاني من أزمات ربوية واحتقان في الزور.
وقال الدكتور صلاح هاشم استشاري الأنف والأذن والحنجرة إن معظم الحالات التي قام بالكشف الطبي عليها تعاني من الحساسية واضطرابات في الجيوب الأنفية والتهابات في الأذن واللوز نتيجة عوادم شركات البترول وانتشار بعض الغازات.
شارك أعضاء لجنة الوفد العامة بالسويس وأعضاء لجنة الشباب في تنظيم عمل قافلة الوفد الطبية وأدت هيئة التمريض بمستشفي السويس العام دورًا كبيرًا في مساعدة أطباء قافلة الوفد الطبية علي أداء رسالتهم.
وأكد مدحت النوري نائب رئيس لجنة الوفد بالسويس استمرار حضور قوافل الوفد الطبية إلي مدينة السويس لتوقيع الكشف الطبي علي المرضي في جميع التخصصات وصرف الأدوية لهم مجانا استجابة لرغبة أهالي السويس.
ووجه خلف الله أبوالسعود نائب رئيس لجنة الوفد بالسويس الشكر إلي الدكتور هشام عبدالحميد الشناوي وكيل وزارة الصحة بالسويس والدكتور حازم شوقي مدير عام مستشفي السويس العام علي تخصيصهما عيادات الأقسام الخارجية وحجرات العمليات بمستشفي السويس العام لأطباء قافلة الوفد الطبية لأداء رسالتها ودفع هيئة تمريض المستشفي لمعاونة أطباء القافلة.
كما وجه أبوالسعود الشكر إلي هيئة تمريض مستشفي السويس العام علي معاونتهم الصادقة.
من جهته قال المستشار محمد علي قاسم، ان قوافل الوفد الطبية أخذت في التوسع والازدياد بإرادة الشعب الذي التف حولها برغم أنف السلطة الجائرة للنظام المخلوع الذي حاول تقليد فكرة قوافل الوفد الطبية بعد أن عجز عن إيقافها وفشل برغم استخدامه أجهزة ومقدرات وأدوية الدولة نتيجة فقدانه ثقة الشعب، في حين تنامت قوافل الوفد الطبية وترسخت في وجدان الشعب وحازت علي احترام وتقدير ملايين المواطنين.

أهم الاخبار