قيادات إسلامية ‮:‬ حادث الإسكندرية مؤامرة خارجية

محلية

الخميس, 06 يناير 2011 17:01
كتبت‮ - ‬وفاء سلمان‮:‬

نددت القيادات الدينية في‮ ‬العالم العربي‮ ‬والاسلامي‮ ‬بالجريمة البشعة التي‮ ‬ضربت كنيسة القديسين بالإسكندرية وبعثت هذه القيادات برقيات عزاء إلي‮ ‬الدكتور محمود حمدي‮ ‬زقزوق وزير الاوقاف في‮ ‬ضحايا الحادث‮.‬ يؤكد الدكتور الازهري‮ ‬التيجاني‮ ‬وزير الاوقاف السوداني‮ ‬في‮ ‬برقيته أن تاريخ مصر الناصع كتب نموذجاً‮ ‬للتسامح الديني‮ ‬ورعاية حقوق‮ ‬غير المسلمين وحفظ الكرامة الانسانية،‮ ‬وأشاد التيجاني‮ ‬بالخطوات التي‮ ‬اتخذتها

الاجهزة الرسمية بمصر لاحتواء الموقف وقال الدكتور رشيد قبالي‮ ‬مفتي‮ ‬جبل لبنان في‮ ‬برقيته ان الشعب المصري‮ ‬قادر علي‮ ‬إسقاط أي‮ ‬مؤامرة في‮ ‬مصر بفضل تماسك وحدة البنيان المتأصلة وقال‮: ‬لن تنجح هذه الاعمال الأجرامية في‮ ‬إضعاف مصر وإبعادها عن دورها القيادي‮ ‬الذي‮ ‬يقف بالمرصاد،‮ ‬للمؤامرات الخارجية‮.‬

كما أدان الدكتور تيسير التميمي‮ ‬قاضي‮ ‬القضاة بفلسطين الاعتداد الارهابي،‮ ‬ووجه نداء من ارض فلسطين،‮ ‬دعا فيه المصريين إلي‮ ‬وقفة واحدة لوأد محاولات المساس بوحدتهم،‮ ‬وطي‮ ‬هذه الصفحة السوداء إلي‮ ‬غير رجعة‮.‬

وأشار الكاتب الاسلامي‮ ‬اللبناني‮ ‬الدكتور‮ ‬يحيي‮ ‬الكعكي‮ ‬إلي‮ ‬أن الحادث‮ ‬يستهدف بالدرجة الأولي‮ ‬تهديد الأمن القومي‮ ‬المصري،‮ ‬وأن وراءه أيدي‮ ‬خفية أزعجها سير مصر في‮ ‬تنفيذ أجندة إصلاحية للنهوض بالوطن والمواطن المصري‮ ‬وأعرب عن ثقته الكاملة في‮ ‬قدرة مصر علي‮ ‬حماية أمنها وسيادتها وشعبها‮.‬