رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

وقفة احتجاجية للموظفين بالأبنية التعليمية بالفيوم

محلية

الأحد, 18 سبتمبر 2011 12:07
وقفة احتجاجية للموظفين بالأبنية التعليمية بالفيوم
الفيوم ـ سيد الشورة:

نظم العاملون بفرع هيئة الأبنية التعليمية بالفيوم اليوم الأحد وقفة احتجاجية بمقر عملهم بالمحافظة, بسبب قيام الهيئة العامة بالقاهرة بإلغاء التعاقد مع المستشفيات العلاجية بالمحافظة التي تقدم الخدمة الصحية للموظفين بالهيئة.

وأكد العاملون ان فرع الفيوم أنشئ عام 1991 ومن تاريخه تعاقدت الهيئة العامة للأبنية التعليمية مع مستشفى نفيسة الحصرى لرعاية الموظفين صحياً وتقديم الخدمة الصحية من كشف طبي وتحاليل وأىشعة وإجراء عمليات يقوم خلالها الموظف بسداد 25 % وتتحمل الهيئة 75 % من إجمالي المصاريف, وفى عام 2001 تعاقدت الهيئة مع مستشفى مكة بتاريخ

25 يناير 2001 وفى 30 يونيه 2011 الماضي قررت الهيئة العامة بالقاهرة  إلغاء التعاقد وطالبت بالتعاقد مع المستشفيات الحكومية أو العسكرية.

وأضافوا أن الفيوم من المحافظات الفقيرة التي لا يوجد بها مستشفيات عسكرية, والمستشفيات الموجودة حكومية فقط وخدماتها الصحية متدنية ولا تصلح لتقديم خدمة صحية, والمستشفيات الجامعية لا تزال تحت التأسيس والموجود منها مجرد عيادات خارجية.

وطالبوا مدير الهيئة العامة للأبنية التعليمية بضرورة الاهتمام بصحة العاملين بالهيئة والتعامل مع فرع الفيوم بنفس

التعامل مع الإدارة المركزية وأسوة بالمستشفيات القاهرية والجهات الحكومية مثل " الضرائب – المطاحن – الإصلاح الزراعي".
وأضافوا أن الهيئات المشهرة بقرار جمهوري مثل هيئة الأبنية التعليمية كانت في السابق تتميز بالحوافز والمكافآت وحالياً تساوى الجميع في المزايا وانتقصت رواتب العاملين بالهيئة بالرغم من حصول المعلمين في نفس الوزارة التي تتبعها الهيئة على مكافآت الامتحانات وحافز الكادر وهو مالا يتمتع به عمال الهيئة.
من جهته، أكد المهندس شوقي أحمد على مدير الهيئة أن المهندس خالد كامل مدير الإدارة العامة لهيئة الأبنية التعليمية وافق على طرح تقديم الخدمة الصحية للعاملين بفرع الفيوم في مناقصة عامة للمستشفيات الخاصة لاختيار أفضلها.. ولم يبد اعتراضا على التعاقد مع المستشفيات الخاصة مادامت في إطار قانوني.                      

 

أهم الاخبار