رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

شيخ الأزهر يتقدم مسيرة للتنديد بحادث الإسكندرية

محلية

الأربعاء, 05 يناير 2011 16:46

نظمت جامعة الأزهر، الأربعاء، بحضور شيخ الأزهر د.أحمد الطيب ود.عبد الله الحسيني رئيس الجامعة وبعض أعضاء هيئة التدريس واتحاد الطلاب، وقفة احتجاجية على حادث كنيسة القديسين بالإسكندرية. وأكد فضيلة الإمام الأكبر رفض مصر بمسلميها ومسيحييها لكل أشكال الإرهاب ودعمها لروح التسامح والأخوة بين المسلمين والمسيحيين لمواجهة أي محاولات لإثارة الفتنة الطائفية.

وجدد الطيب استنكار الأزهر للحادث الإرهابي بكنيسة

الإسكندرية، مؤكدا أنه حادث غريب عن طبيعة الشعب المصري المتسامح وأنه خطط له من خارج مصر التي لم تعرف الفتنة الطائفية منذ مئات السنين.

كما أكد شيخ الأزهر ضرورة وحدة أبناء شعب مصر بمسلميه ومسيحييه لمواجهة هذه الحادثة العابرة وتفويت الفرصة على أي دخيل بين شعب

مصر.

من جانبه، أعلن رئيس جامعة الأزهر د.عبد الله الحسيني إدانة الجامعة وأعضاء هيئة التدريس والطلاب لحادث الإسكندرية الإرهابي، مؤكدا تماسك شعب مصر لمواجهة هذا الحادث، مشيرا إلى روح التسامح التى تجمع بين أبناء شعب مصر وترفض أي محاولات للوقيعة بينهم، وعزى باسم الجامعة والطلاب ضحايا حادث كنيسة الإسكندرية متمنيا الشفاء العاجل للمصابين.

وردد المشاركون في الوقفة الاحتجاجية العبارات التي تؤكد وحدة الشعب المصرى وترفض أي محاولات للوقيعة وتستنكر حادث كنيسة الإسكندرية ومن يقف وراءه.

أهم الاخبار